اربد - الرأي

وقعت في جامعة اليرموك اتفاقية تعاون مع الشركة الأردنية لخدمات نقل البيانات Orange، لتقديم خدمة الاتصال اللاسلكي (Wi-Fi) داخل وخارج مباني الكليات والمرافق الأكاديمية في الحرم الجامعي، والتي تعد الأولى من نوعها على مستوى الجامعات الأردنية، حيث وقعها عن الجامعة رئيسها الدكتور زيدان كفافي، وعن الشركة نائب رئيسها التنفيذي، الرئيس التنفيذي لقطاع الأعمال المهنس سامي سميرات.

وبموجب الاتفاقية تقوم شركة اورانج بتوريد وتركيب وتشغيل وصيانة نقاط الوصول الداخلية والخارجية، أو غيرها من الأجهزة والبرمجيات والمعدات اللازمة لتغطية جميع أماكن تجمع الطلبة داخل وخارج مباني الكليات الأكاديمية والمرافق داخل الحرم الجامعي بخدمة الـ(Wi-Fi) بسرعات عالية لا تقل عن 1جيجا بايت وبسعات تنزيل لا محدودة بما يلبي احتياجات الطلبة، بحيث يمكن للطلبة الراغبين بالاستفادة من هذه الخدمة الاشتراك الاختياري مقابل رسوم فصلية رمزية.

وأكد كفافي ، حرص جامعة اليرموك على تفعيل الشراكة الحقيقية والفاعلة مع مؤسسات القطاع الخاص بما يسهم في تبادل الخبرات، وتقديم خدمات متميزة لطلبة الجامعة والعاملين فيهان ودوادها من الباحثين، معربا عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية مع شركة اورانج باعتبارها إحدى المؤسسات الوطنية تسهم وبشكل فاعل في رفد ودعم الجامعة ومشاريعها الريادية، الأمر الذي يدعم مسيرة التطوير والتحديث التي تشهدها الجامعة في كافة المجالات، وتسعى من خلالها إلى المحافظة على مكانة الجامعة والارتقاء بها على المستوى المحلي والإقليمي والدولي.

بدوره أكد سميرات ، حرص الشركة على تنفيذ هذه الاتفاقية مع جامعة اليرموك وفق أحدث وأفضل الأجهزة المستخدمة عالمياً في خدمات الاتصال اللاسلكي الـ(Wi-Fi) بحيث تضاهي الخدمات المقدمة داخل الحرم الجامعي في جامعة اليرموك الخدمات المقدمة في كبرى الجامعات الدولية المرموقة، مشيدا بسعي جامعة اليرموك وانفتاحها على مؤسسات القطاع الخاص في الأردن وتفعيل الشراكة معها بما يسهم في الارتقاء بالخدمات المقدمة لطلبتها، مشددا على أن جامعة اليرموك تعد نموذجا يحتذى في هذا المجال على المستوى الوطني بشكل عام وعلى مستوى الجامعات الأردنية بشكل خاص باعتبارها اأول جامعة سعت لتقديم الخدمات التقنية والاتصالات لطلبتها من خلال الشراكة مع القطاع الخاص بما يضمن جودة وكفاءة هذه الخدمات.