لوس انجليس, - ا ف ب 

كان رجال الاطفاء لا يزالون الجمعة يحاولون إخماد الحريق الهائل في كاليفورنيا قرب لوس أنجليس والذي بات يهدد آلاف المساكن وأرغم السلطات على إجلاء 40 ألف شخص.

ومنطقة لوس أنجليس في حالة إنذار حمراء أقله حتى مساء الجمعة بسبب الأحوال الجوية المواتية للحرائق.

وكان حريق آخر يتمدد في منطقة تقع شمال سان فرانسيسكو على بعد 500 كلم.

وذكر الإعلام المحلي أن السلطات المحلية توجهت إلى كل المنازل في سانتا كلاريتا على بعد 50 كلم من لوس أنجليس لتحذير السكان من تقدم ألسنة اللهب والطلب منهم الرحيل.

وقالت السلطات المحلية انه لم يتم صباح الجمعة احتواء الحريق الا ب5% وأنه أتى على مساحة 1600 هكتار.

وبات 10 آلاف مبنى مهددا وقامت فرق الاطفاء في كاليفورنيا بتعبئة 500 عنصر وحركت ست طائرات و100 شاحنة للتصدي للحريق الذي اندلع بعد ظهر الخميس.

وعلى مئات الكيلومترات شمالا اتى الحريق على منطقة قرب سان فرانسيسكو وكان 1300 اطفائي يحاولون اخماده صباح الجمعة بعد ان اتى على 9 آلاف هكتار من الاراضي الزراعية ودمر 49 مبنى.

وقطع التيار الكهربائي عن عدة مناطق اثر اندلاع الحرائق. ويسمح قطع الكهرباء للشركات المزودة، بالتحقق من خطوط التوتر العالي وعدم تعرضها لأضرار خلال ظروف مناخية قد تؤدي إلى اندلاع حرائق بسبب الرياح القوية والجفاف.