السلط - لينا عربيات

قال رئيس بلدية السلط الكبرى المهندس خالد الخشمان ان انشاء جزيرة وسطية عند تقاطع شارعي الميدان وسعيد الصليبي جاء ضمن خطة شمولية لادارة السير في الوسط التجاري للمدينة للتخفيف من الازدحامات.

واوضح لـ الرأي ان الدراسات الهندسية التابعة لمشروع تطوير وسط مدينة السلط السياحي المرحلة الثانية استدعت اغلاق شارع البلدية السفلي امام حركة السير من اجل البدء بصب الباطون وتبليط الشارع بالحجر الاصفر، ما تطلب ايجاد شارع بديل وقد جرى تعبيد شارع سعيد الصليبي وتحويل الحركة.

واضاف ان الجزيرة الوسطية في تقاطع شارع الميدان بإتجاه شارع سعيد الصليبي جاءت مقترحا من شركة هندسية وتم وضعه ضمن اسس هندسية فنية كجزء من الحلول المطروحة ضمن الخطة الشمولية للحد من الاختناقات المرورية بالوسط التجاري للمدينة.

وقال الخشمان انه تم اعتماد شارع سعيد الصليبي لحركة المركبات القادمة من اعلى شارع الميدان واغلاق باقي شارع الميدان للمركبات المتجهة لشارع البلدية السفلي، موضحا انه تم تحويل حركة السير للمركبات من شارع سعيد الصليبي مرورا من امام دير اللاتين باتجاه شارع البلدية العلوي مرورا من امام المركز الثقافي باتجاه الاشارة الضوئية لبلدية السلط الكبرى.

واضاف ان وضع الجزيرة الوسطية عند تقاطع شارع الميدان وشارع سعيد الصليبي ما زالت في طور التجربة وفي حال اثبتت نجاحها سيتم اعتمادها واذا تطلبت الاوضاع تعديلها والتقليل من مساحة الجزيرة سيتم تعديلها، مؤكدا انه في حال فشل تجربة وجود الجزيرة سيتم ازالتها داعيا المواطنين لاعطاء التجربة فرصة لاثبات نجاحها من فشلها لاتخاذ الاجراءات المناسبة التي تحد من الازدحامات المرورية وترضي الجميع.

وأبدى عدد من مرتادي شارع الميدان استياءهم من الجزيرة الوسطية الجديدة واغلاق منتصف شارع الميدان امام حركة السير للمركبات القادمة من اعلى شارع الميدان باتجاه وسط المدينة وتحويل حركة السير لشارع سعيد الصليبي، ما يتطلب وقتا اضافيا لسائقي المركبات للدخول باتجاه شارع البلدية العلوي.

واكدوا ان مساحة الجزيرة الوسطية كبير ويعرض السائقين للخطر، خاصة ان حوادث سير جرت عند الجزيرة الوسطية مؤخرا، حيث ساهمت الجزيرة الوسطية في احداث ارباكات للسائقين لعدم معرفتهم بوجود الجزيرة الجديدة وعدم وجود اشارات تحذيرية في المكان.