عمان - راشد الرواشدة

انتهى أمس، حوار حسم البطاقة الثانية لمصلحة الوحدات بفوزه على كفريوبا بـ 77-47، ضمن الجولة السادسة والأخيرة من الدور الثاني لكأس الأردن لكرة السلة، ولحساب المجموعة الثانية، المقامة في صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب.

وجاء حوار خطف البطاقة الحائرة لصالح الوحدات.

وتأهل إلى نصف النهائي (الأهلي، الأرثوذكسي الجبيهة)، وتقام مباريات نصف النهائي بعد غدٍ السبت، حيث سيواجه الأهلي الجبيهة الساعة 5 مساء في صالة الأمير حمزة، ويليها اللقاء الثاني الوحدات مع الأرثوذكسي الساعة 7 مساء في ذات الصالة.

وفي لقاء ثاني لحسم صدارة المجموعة الأولى، ضرب الأرثوذكسي أكثر من عصفور بحجر واحد، حيث رد الدين لـ الأهلي بعدما كان قد خسر منه في لقاء الذهاب 70-91، كما اوقف سلسلة انتصارات الأهلي بعد فوزه بنتيجة 70-65، في لقاء مثير اقيم، وشهد خلاله احتكاكات بين اللاعبين على ضوئها تم استبعاد العوضي ومطلق، وبرغم من خسارة الأهلي تصدر مجموعته بفارق النقاط بعدما حصد (11) نقطة من 5 فوز وخسارة وحيدة، فيما بقي الأرثوذكسي ثانياً (11).

الوحدات/77 كفريوبا/47

بدأ الربع الأول ضعيفا من ناحية التسجيل وظهرت التصويبات غير الدقيقة من كلا الفريقين 2-2، الوحدات دخل بتشكيلته الرئيسية، محمود عابدين لصناعة الألعاب يسانده احمد حمارشة، فيما اسندت المهمة تحت السلة لـ أبو رقية والزيتاوي وابراهيم حماتي.

فيما بدأ كفريوبا بالخماسي، المحترف بيرفيلد تحت السلة، مصطفى منصور تحت السلة، خلدون جبارة قيادة الألعاب ويسانده يوسف شتات، ابراهيم الناصر، حاول الفريقان تسريع اللعب من خلال تدوير الكرات أو التصويب من خارج القوس 6-2، لكن فارق الخبرة تمثلت بقيادة عابدين للوحدات الذي توغل أكثر من مرة بين اللاعبين من غير أي رقابة دفاعية حتى انتهاء الربع الأول 15-10 لصالح الوحدات.

الربع الثاني، جاء أكثر نشاطا، واستطاع الوحدات من توسيع الفارق بشكل سريع حيث اعتمد الوحدات أكثر على حماتي وعابدين والرقابة الدفاعية القوية خارج ومن تحت السلة، فلم يجد كفريوبا سوى التصويب من خارج القوس والتي نجح بها ابو جبارة لكن الرد السريع من المتألق عابدين بثلاثية بعيدة المدى 25-17، دفع مدرب الوحدات منتصر ابو الطيب بـ خالد ابو عبود وسام بزيع مما ساهم بزيادة حيوية الوحدات الهجومية بفضل اسلوب الاختراقات والتصويبات وايضا سحر تمريرات عابدين لزملاءه 37-20، فيما غاب لاعبو كفريوبا عن المشهد في الربع الثاني بسبب عدم الضغط على حامل الكرة وعدم وجود دفاع قوي تحت السلة مما ساعد حمارشة وبزيع بالتصويب من خارج القوس حتى نهاية الربع بـ43-20.

لم يختلف الحال كثيرا في الربع الثالث حيث كانت الصلابة الدفاعية أكثر جدية للوحدات من خلال قطع الكرات عبر أبو عبود وحسن تعامل بزيع من نهاية الهجمة بنجاح 45-20، من جهة ثانية جاء آداء كفريوبا بطيئاً بالتحضير وعدم القدرة على التسجيل خلال أكثر من 4 دقائق الأولى دون نقطة..!

سرعة تبديل المراكز وتغيير الخطط الدفاعية والهجومية للوحدات اربكت لاعبي كفريوبا وأرهقت قدراتهم البدنية 47-22، الفارق الكبير سمح للوحدات بالاستعراض في أكثر من مشهد وحتى نهاية الربع الثالث 55-31.

الفارق الكبير الذي حققه الوحدات بالفترات الماضية ساهم بشكل كبير بتهدأت اللقاء من الناحية الفنية 61-39، وحاول كفريوبا تقليص الفارق 70-46، الوحدات في النهاية لم يجد صعوبة بتخطي كفريوبا وتأهل إلى نصف النهائي لينهي الربع الأخير لصالحه بنتيجة 77-47.

الأفضل:

جاء الأفضل بالتسجيل من فريق الوحدات المتألق سامي بزيع برصيد 25 نقطة، ويليه محمود عابدين برصيد 19 نقطة، و9 تمريرات حاسمة، وسرقة كرتين.

ومن جانب كفريوبا جاء أفضل مسجل المحترف بيرفيلد وسجل 19 نقطةوسرقة واحدة وتمريرتين حاسمتين.

الأرثوذكسي/70 الأهلي/65

الأهلي بالتشكيلة الخماسية موسى العوضي، هاني الفرج، فضل النجار، محمود ماف، وغاب عن الفريق مالك كنعان للإصابة، فيما كانت تشكيلة الأرثوذكسي، محمد حسونة، نادر أحمد، يوسف أبو وزنة، علي الزعبي، يزن الطويل.

بدأ الربع الأول مثيرا من كلا الفريقين وتبادلا التسجيل 4-4، بتواجد متري، والزعبي ونادر أحمد أعطى للأرثوذكسي تنوع في خياراته لصناعة الألعاب 8-4 لصالح الأرثوذكسي، اعتمد الأهلي على التفريغ لـ العوضي والشاهر لكن سرعة لاعبي الأرثوذكسي ساعدت على توسيع الفارق إلى 16-8، وحتى نهاية الربع الأول لصالحه 20-13.

الربع الثاني استفاق الأهلي بفضل خبرة العوضي والنجار وبمساندة الفرج وبدور 19-31، تحكم الأهلي بالمباراة سريعاً وسجل النقاط تلو النقاط 29-35، وشهد الربع الثاني اعتراضات من قبل اللاعبين وظهر واضحا حالة شد الأعصاب، الأرثوذكسي تراجع بدنيا وظهر تسرع اللاعبين بالتسجيل مما سمح للأهلي من استغلال الأمر وقلص الفارق إلى 5 نقاط 32-37.

تراجع آداء الأرثوذكسي في الربع الثالث سمح للأهلي بتقليص النتيجة بفضل تألق صانع الألعاب فضل النجاروتمريراته الحاسمة وسرعة العوضي وماف واختراقات الفرج مما سمح بالتعادل لأول مرة 39- 39، التعادل اربك حسابات الأرثوذكسي لكنه تدارك الأمر وسجل ثناية سريعة 49-46، غمس موسى مطلق بقوة قبل نهاية الربع الثالث بثواني 51-46، واتبعه الطويل ليخرج الأرثوذكسي متقدما بنهاية الربع قبل الأخير 53-47، واستبعد الزعبي لعدم الأهلية.

الربع سجل الأخير حسونة ثلاثية للأرثوذكسي 56-47، وشهد اللقاء شجار بين موسى العوضي وموسى مطلق مما استدعى لتدخل السريع من قبل اللاعبين والإداريين حالت دون تفاقم الأمر، واستبعد العوضي ومطلق لعدم الأهلية، حمل شاهر على عاتقة بعد خروج العوضي قيادة فريقه نحو تقليص النتيجة من جديد فغمس بقوة أثارت لهيب المشجعين وأتبعها بثنائية سريعة 52-58، 4 نقاط الفرق لصالح الأرثوذكسي قبل نهاية الربع الأخير بـ 5 دقائقٍ، لكن لاعبو الأرثوذكسي قبضوا على التقدم 65-55

حاول الأهلي تدارك الأمر سريعا إلا نشاط أبو وزنة وحسونةونادر أحمد حسمت الأمور لصالح الأرثوذكسي وأنهت الربع الأخير لصالحه بـ 70-65.

الأفضل:

جاء ابو وزنة الأفضل للأرثوذكسي بعدما تمكن من تسجيل 26 نقطة، ومرر كرتين حاسمتين، و سرقة كرتين، فيما كان العوضي الأفضل في الأهلي بعد تسجيله لـ 21 نقطة، وسرقة واحدة، وتمريرتين حاسمتين.