صوفيا - عودة الدولة موفد الرأي 

تعملقت الليلة الماضية نجمة المنتخب الوطني للتايكواندو جوليانا الصادق بوزن تـ 67 وخطفت الميدالية البرونزية في الجولة الثالثة لبطولة الجائزة الكبرى (جراند بري)–المصنفة من عيار أربع نجوم G4–بضيافة مدينة صوفيا البلغارية.

واقتحمت جوليانا صاحبة السيرة الذاتية الثقيلة بالتخصص حقول الألغام في المسابقة العالمية دون تردد أو قلق لتطيح بالبطلة الكولومبية كاترينا ديومار 16-5 في الدور الأول بعد مباراة هجومية مرت سريعاً، ثم جاءت المواجهة الأصعب بدور الـ16 أمام الأميركية باجي فيرسون التي ظن الحضور أنها ستحصد الفوز، ولكن البطلة الأردنية رسمت معادلة جديدة على لوحة الرقم لتكسب الحوار 12-10، وفي المشهد الخاص عبرت جوليانا حاجز الصربية ناديكا بوزانيك 18-12، لتخسر في الدور قبل النهائي أمام المصنفة السابعة عالمياً العاجية جبابجي.

بدوره جانب التوفيق لاعب المنتخب بوزن فوق 80 أنس الصادق عندما غادر الصراع من دور الـ 16بخسارته أمام بطل صربيا ايفان سابينا 16-27، بعد أن تجاوز البطل الأميركي جوناثان هيكي السابع عالمياً 23-10، ليقدم جولات مميزة ضمن الحسابات التصاعدية على صعيد النقاط.

واستكمالاً للمشهد، سيكون نجم المنتخب الوطني المصنف 12 في البطولة صالح الشرباتي بوزن تـ 80 مطالباً بتجاوز منعطفات البساط وهو يدخل التمثيل الأردني الأخير عبر بوابة ملاقاة بطل كازاخستان مايرز بانيف (21)، وبعدها في حالة تجاوز الخطوة الأولى سيدخل بوابات مزعجة أمام قائمة التصنيف التي تحمل أبطال العالم بالأرقام 4و5 و8.

وللتذكير، مسابقة الجائزة الكبرى -إحدى أهم البطولات في رياضة التايكواندو- تتكون العام الحالي من أربع جولات، حيث تستضيف العاصمة الروسية موسكو الجولة الرابعة والاخيرة، فيما أقيمت الأولى منها في مدينة روما الإيطالية، والثانية في مدينة تشيبا اليابانية، ويمنح الفائز فيها بالميدالية الذهبية 40 نقطة والفضية 24 نقطة والبرونزية 14،4 نقطة.

وستلعب بطولة الجائزة الكبرى للعام الحالي دوراً كبيراً في عملية التأهيل إلى أولمبياد طوكيو 2020 بفضل النقاط التصنيفية الكثيرة التي تمنحها للفائزين، الأمر الذي جعل صوفيا شعلة نشاط من الباب الواسع لخطف الفوز.

الأسمر: سنواصل المغامرات

بعد أن ترك رئيس الوفد ومدير برنامج الاعداد الأولمبي علي الأسمر مقعده، وتابع الأدوار النهائية واقفاً على أعصابه وهاتفه لم يهدأ لكثرة الاتصالات من العاصمة عّمان تسأل عن اللحظات الأخيرة وخارطة الانتصارات، دخلت الرأي معه في حوارها العاجل ليؤكد أن أسرة التايكواندو ستواصل المغامرات وخطف الميداليات وصعود منصات التتويج.

وقال الأسمر من معقل فندق مارينيلا، حيث تقام منافسات البطولة: نسير بثقة إلى الأمام وما يحدث على أرض الواقع هو نتاج عمل جماعي تم حصد ثمارها في الوقت الحالي ولن نقف عند هذا الحد بل هناك الكثير في السنوات المقبلة، ومن يتابع اللعبة يرى بزوغ شمس التايكواندو وأبطالها وبطلاتها كيف يعشقون التحدي لرفع اسم الأردن في المحافل العالمية وهذا هو هدفنا الرئيسي والعنوان البارز لبوصلة الحدث.

يحدث في صوفيا

- رغم العروض القوية، إلا أن المدير الفني للمنتخبات الوطنية فارس العساف رفض منح عناصر المنتخب الراحة النهائية والتوقف عن التدريبات ولدى سؤاله عن ذلك أوضح أن لاعب ولاعبة التايكواندو لهم جزئية في التكتيك تمنع التوقف عن التمرين، موضحاً في الوقت ذاته أن المنتخب ينتظره أيضاً استحقاقات كثيرة ويجب استغلال كل دقيقة.

- بات لقب الشخص الصامت ينطبق على معالج المنتخب لؤي المرايات الذي لا يتحدث نهائياً ويكتفي بالتحرك والتدخل الفوري عند الحاجة، المرايات لفت النظر إلى أن لعبة التايكواندو صعبة للغاية ويحدث فيها العديد من الاصابات وبالتالي تحتاج الأمور للأدوية وليس للكلام.