جولة: نداء الشناق



مع بداية فصل الخريف من كل عام يبدأ موسم جني محصول الزيتون، الذي يشهد احتفاءً كبيراً من قبل المزارعين الأردنيين وكأنه كرنفال سنوي يمتد لبضع أشهر، يتوجهون إلى كروم الزيتون لقطف ثمار هذه الشجرة المباركة، من أجل تحويله إلى زيت وتخليل ثماره.

إن موسم قطاف الزيتون يعتبر مصدر رزق للفلاحين، ينتظرونه بفارغ الصبر بعد اعتناء طوال السنة لكروم شجر الزيتون،المحملة بالخير والعطاء، والجمال، والبركة، والسخاء، والمحبة، والفرح احتفاءً بقدومه.

وهناك عادات وتقاليد جميلة يتخذها الفلاحون لقطف الزيتون تتسم بالتعاون ما يعرف باللمة «الفزعة» من قبل كل أفراد الأسرة والجيران للمساعدة في جني المحصول مقابل كمية من الزيتون عن طيب نفس من صاحب كرم أشجار الزيتون.

يقول الحاج أبو محمد الرفاعي صاحب كرم من شجر الزيتون إن: «الجميع في موسم قطاف الزيتون يهبون للمساعدة القريب والجار والأهالي والأصدقاء وهذا من عاداتنا وتقاليدنا الجميلة والحميدة، فالكل يساعد ويعمل بجد ومحبة».

ويتابع أن: «موسم قطاف الزيتون يعتبر مصدر رزق لكثير من الأسر، تعينهم في النفقات العائلية وتساهم في «المونة» وهي أخذ جزء من خيرات المحصول للبيت كمواد غذائية من زيت الزيتون، والرصيع «مخلل الزيتون» حيث يعتبر مصدراً غذائياً لهم طوال السنة».

ويضيف الرفاعي: «الجميع يستعد لقطف الزيتون قبل الموسم بأشهر وذلك من خلال الاعتناء به من حيث نظافة الأرض، وري أشجار الزيتون وتقليمها، والإشراف عليه بشكل منتظم».

وخلال جولتنا بين كروم الزيتون التقينا بالنساء المجتمعات حول ثمار الزيتون حيث يقمن بتصفيته من الشوائب، واوراق شجر الزيتون الساقطة على المفارش أثناء جني المحصول من خلال ما يسمى «بالغربال أو المنخل» من أجل عمل «رصيع» أي مخلل الزيتون والذي لا تخلو وجبة الافطار والعشاء منه».

تقول سمية ام علي: «جميع ابنائي يتعاونون في جني المحصول وحسب أوقاتهم، فأبني طالب جامعي لا يستطيع مساعدتنا إلا بعد عودته من الجامعة، والذي تناط به مهمة وضع المحصول في أكياس «شوال الخيش» ليتم إرساله الى معصرة الزيتون».

في حقول الزيتون تستمتع بأجوائها الجميلة، ومشاهد صور من التعاون والمحبة والخير، ومناظر السلالم الخشبية والمعدنية، التي تعتبر من أدوات جني المحصول، والفرش تحت الأشجار، حتى لا تسقط حبات الزيتون على الأرض، والتي تعتبر بمثابة الذهب الأخضر للفلاحين ومصر رزق، وخير، ومصدر غذائي مهم وأساسي في حياتهم اليومية منذ الأزل.