الكرك - نسرين الضمور

افتتح نائب رئيس الوزراء الاسبق/ رئيس مجلس ادارة الراي ايمن المجالي فعاليات مهرجان المثلث الذهبي الاردني الدولي الثقافي والسياحي بنسخته الخامسة والذي نظمه ملتقى مواسم الثقافي وجمعية واحة الفكر والادب بالتعاون مع مديرية ثقافة الكرك، واطلقت اولى فعاليات المهرجان بامسية شعرية اقيمت على مسرح مركز الحسن الثقافي بمدينة الكرك بحضور مديرة ثقافة المحافظة عروبة الشمايلة وجمع من محبي الادب والشعر، وذلك بمشاركة كوكبة من فرسان الشعر من سبع دول عربية هي اضافة للاردن العراق واليمن والسعوديه والجزائر وتونس وسلطنة عمان.

وقال المجالي ان الاردن سيبقى بلد العروبة وموئل ابنائها فهو المعبر دائما عن ضمير امته والمنتصر لقضاياها العادلة ديدنه فكر الهاشميين الذين ظلوا ابدا المناضلين الاوفياء في الدفاع عن الحقوق العربية والمضحين دائما من اجل خير الامة ورفعة شانها، واضاف المجالي ان الثقافة سمة الشعوب الراقية والشعراء نبض ثقافي فاعل من هنا يحرص الاردن على النهوض بالحركة الثقافية والادبية على ساحة الوطن وكل الساحات العربية، وقال للشعراء انتم في وطنكم الثاني ونثمن باجلال خطابكم الثقافي المتميز، والحدث الذي نحن نطلقه اليوم قال المجالي ح?ث ابداعي متفرد يستأهل شكر منظميه والقائمين ونامل ان تتواصل هكذا احداث تجمع مثقفي الامة ومبدعيها على ساحة الاردن الذي يتسع قلبه للجميع.

وقال رئيس المهرجان /رئيس جمعية واحة الفكر والادب الشاعر شوكت البطوش ورئيس ملتقى مواسم الثقافي الشاعر ياسر البشابشة نلتقي لصناعة حدث ثقافي حضاري يجمع شعراء وادباء عربا يوحدهم عشق الكلمة المعبرة على مائدة الادب والثقافة ونؤكد الحرص على ادامة هكذا لقاءات على طريق السعي للنهوض بالابداع في مختلف الحقول ايمانا بدور الثقافة في صناعة حاضر ومستقبل الامم.واشارا الى ان فعاليات المهرجان ستتواصل على مدى اربعة ايام اخرى في مدينة العقبة.

وقرأ الشعراء المشاركون في المهرجان وعددهم 11 شاعرا وشاعرة هم ابراهيم الحصان ومانع شلحاط من السعودية ومهدي الحيدري وشذى المعمار من العراق وحسنات جمعه وعائشة بلال من الجزائر وناصربنعون وسميره شمتوري من تونس وعلي الدهمي من اليمن واصيله السهيل من سلطنة عمان ومحمد العنزي من الاردن قصائد من بوح وجدانهم اتسمت بالرقة والشفافية وجزالة المعنى وجرت بين حروفها اوجاع الاوطان وهمومها.

كما تغنت القصائد بالاوطان وبتاريخ الامة، واخرى اثنت على الاردن وطنا وقيادة وشعبا مسجلين مواقفه المشرفه ودور جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين في اعلاء شان الاردن والانحياز لقضايا امته العربية، فيما كان للغزل بمعانيه العذبة الراقية حضور لافت لدى بعض الشعراء.

وتخلل الافتتاح وصلة فنية من السامر الكركي قدمتها فرقة محي للتراث، وعرض مادة فلمية عن تاريخ الكرك عبر مختلف العود التاريخية، فيما قدم راعي الاحتفال الدروع التذكارية للشعراء المشاركين ووزع الشهادات التقديرية للجهات المساهمة في في انجاح المهرجان/