لندن - الرأي

افتتحت ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية اليوم الاثنين، الدورة البرلمانية الجديدة للبرلمان البريطاني بخطاب العرش.

وكشفت الملكة في خطابها اليوم، عن أولويات الحكومة خلال الفترة المقبلة، وعلى رأسها تأمين الخروج من الاتحاد الأوروبي.

كما أعلنت عن حزمة إجراءات جديدة ستتخذها الحكومة في مرحلة ما بعد بريكست.

كما تضمن خطاب الملكة قانونا جديدا للهجرة يضع حدا لحرية حركة المواطنين الأوروبيين في بريطانيا، فضلا عن إجراءت تضمن الاستقرار الاقتصادي في القطاع المالي بعد بريكست.