الرأي- رصد

أظهرت مؤشرات نتائج تقديرية للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية التونسية، التي جرت الأحد، فوز المرشح المستقل قيس سعيّد برئاسة البلاد.

وأفادت مؤشرات التصويت التقديرية، التي أعلنت عنها مؤسسة "إيمرود" لاستطلاعات الرأي تفوق سعيّد في الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية بحصوله على نسبة 72.5% من الأصوات فيما حصل منافسه نبيل القروي على 27.4 من الأصوات، بنسبة خطأ 1%.

وتجمّع الآلاف من أنصار سعيّد أمام مقر حملته الانتخابية، وسط تونس العاصمة، للاحتفال بهذا الفوز.

وكانت صناديق الاقتراع قد أغلقت بعد يوم كامل من الماراثون الانتخابي.

وأعلنت هيئة الانتخابات أن نسبة الإقبال بلغت 57% بعد إقفال 70% من مراكز الاقتراع، مشيرة إلى أن عملية فرز الأصوات متواصلة.