عمان - الرأي

التقى رئيس جمعية رجال الأعمال الأردنيين حمدي الطباع السفير الهندي لدى المملكة أنور حليم أمس، وذلك لبحث تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية بين الأردن والهند.

وأكد الطباع خلال اللقاء على أن علاقات القطاع الخاص بين الجانبين في تطور مستمر وأن الجمعية تسعى بشكل مستمر إلى تأسيس شراكات أردنية - هندية حقيقية في القطاعات ذات الاهتمام المشترك خاصة في مجال السياحة وصناعة الأفلام وتكنولوجيا المعلومات. خاصة وأن الأردن يجمعها مع الهند علاقات اقتصادية طويلة المدى.

كما أشار الطباع إلى أن جمعية رجال الأعمال الأردنيين ترتبط مع عدد من الفعاليات الاقتصادية الهندية بمذكرات تفاهم أهمها مع غرفة التجارة والصناعة الدولية الهندية والتي تم توقيعها في عمان بتاريخ 16/9/2018، كذلك مع اتحاد الصناعة الهندية والتي تم توقيعها في نيوديلهي بتاريخ 21/2/2006، الأمر الذي يعكس الجهود الحثيثة التي تبذلها الجمعية في تعزيز وتقوية التعاون المشترك بين الجانبين في مختلف المجالات التجارية والاقتصادية.

من جهته، أكد السفير على تمتع الأردن بموقع استراتيجي في المنطقة وأن هناك اهتماما من قبل المستثمرين في الهند بالاقتصاد الأردني خاصة في مجال الصناعات المتعلقة بالبوتاس والفوسفات وتكنولوجيا المعلومات، مشدداً على أن القطاع الخاص الهندي يبحث عن شراكات حقيقية في كافة القطاعات.

كما أشار السفير إلى أن الهند حققت تطورا ملموسا في مجال ثورة المعلومات حيث إن هذا المجال المهم سوف يحتل ما يقارب 50% من الناتج المحلي العالمي خلال العشر سنوات القادمة. لافتاً إلى وجود العديد من الشركات الهندية الناجحة خاصة الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم والتي تتطلع إلى زيادة استثماراتها. مؤكداً أهمية الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم كونها محور الاقتصاد العالمي وترفد الناتج المحلي لأي دولة وتساهم في الحد من مشكلة البطالة.