إربد- علي الشريف

اعلن نادي الحسين وعبر رئيسه صهيب الخصاونة انتهاء القضية الخاصة باللاعب محمد الزينو والمقدمة لدى الاتحاد الدولي «فيفا».

وانتهت القضية انتهت بمخالصة مالية مقدارها 30 الف دولار دفعها النادي في حساب اللاعب كبدل مستحقات مالية من اصل ما حكم به والذي وصل لغاية 60.

وكان نادي الحسين تعرض لعقوبة منعه من التعاقدات لثلاث فترات متتالية وتعتبر العقوبة لاغية بعد دفع المبالغ المترتبة عليه وانتهاء القضية رسميا ما يتيح للنادي امكانية التعاقد مع لاعبين جدد.

ويذكر ان النادي يتعرض الان لشكوتين مماثلتين احداهما للاعب الكرواتي ادمير والتي لم يبت فيها فيفا والثانية في الطريق و قدمها اللاعب الافريقي ديمبا مطالبا بقيمة عقده كاملا حيث لم يتبلغ النادي بها رسميا.