عمان - الرأي

أقيمت في اتحاد الكتاب والأدباء الأردنيين ندوة أدبية عاينت المشهد الثقافي في الأردن، تحدث فيها الأديبان د.فرحان الياصجين، ومصطفى الخشمان.

وفي بداية الندوة استعرض الخشمان المراحل التاريخية التي مرت بها الثقافة الأردنية، مبيناً الفترات التي اتسمت بالازدهار والتجديد الذي دخل على الشعر العربي والكتابة الابداعية بشكل عام. كما بين الخشمان حقول الثقافة المختلفة باعتبار أن الثقافة تشمل كل نواحي الحياة. مشيراً إلى اهمية التراث في رفد الابداع النثري والشعري والفني والمسرحي، وموضحاً الفرق بين التراث المادي وغير المادي والفرق بين الشعر الشعبي والريفي والشعر النبطي.

كما تحدث الدكتو الياصجين عن المشهد الثقافي الراهن في الأردن. مبيناً الانتشار الثقافي الواسع نتيجة لانتشار التعليم ونتيجة للثورة التكنولوجية وثورة الاتصالات التي متنت العلاقات الثقافية بين الامم المختلفة، مشيراً إلى كثرة الانتاج الأدبي في هذا العصر مع ندرة الجودة وقلة الابداع.