عمان - الرأي

تعقد جمعية النقاد الأردنيين يوم السبت القادم في المكتبة الوطنية، مؤتمرها السنوي الثامن لعام 2019 تحت عنوان: «الرواية والفلسفة»، وذلك بمشاركة عدد من النقاد العرب والأردنيين في جلسات المؤتمر.

تأسست جمعية النقاد الأردنيين عام 1998، برئاسة الدكتور إبراهيم السعافين، وقد أصدرت الجمعية عددا من الكتب «آفاق النظرية الأدبية المعاصرة: بنيوية أم بنيويات»، وكتاب «التجنيس وبلاغة الصورة»، وكتاب «الرواية الأردنية على مشارف القرن الواحد والعشرين»، وكتاب «القصة القصيرة في الوقت الراهن».

ويأتي المؤتمر استجابة لمرحلة تطور الرواية العربية، وتحولاتها، وإن هناك رابطا مباشرا بين الرواية والفلسفة، بل يكاد السرد الروائي ينهل من الفلسفة، حيث نجد في ثنايا الأعمال الروائية ما يؤكد هذه العلاقة، ويصوغ المقولات الفلسفية أو ويناقشها أو يتداخل معها، من خلال جماليات الفن، وما تحمله من قيم إنسانية.

وقد سعت الجمعية لإقامة مؤتمرها (الرواية والفلسفة) بمشاركة عربية وأردنية، في سلسلة من الندوات والمؤتمرات التي تقيمها، كي تؤكد على أن النقد العربي يواكب الإبداع الأدبي والفكر والفنون المختلفة، ويشغل أدواته النقدية بعيدا عن فوضى الكتابة.

برنامج المؤتمر:

الافتتاح: 10 صباحاً

10,20 – الجلسة الأولى

رئيس الجلسة: د. زهير توفيق (الأردن)، المشاركون: د. سعد البازعي (السعودية)(الرواية والفلسفة: ازدواجية الحضور)، د. مصطفى الضبع (مصر)(سؤال الوجود في الرواية العربية)، د. رزان إبراهيم (الأردن)(تأملات فلسفية في طبائع السلطة: رواية ملتقى البحرين لوليد سيف أنموذجاً)، قاسم توفيق–شهادة إبداعية (الأردن)(الكتابة وأنا)

12,20 – الجلسة الثانية

رئيس الجلسة: د. سلطان المعاني (الأردن)، المشاركون: د. سحر سامي (مصر)(تجليات الفلسفة الإشراقية والتصوف الإسلامي في روايات نجيب محفوظ)، د. نادية هناوي (العراق) (انعكاسات النقد الفلسفي البعدي في السرد الروائي العربي)، أ. محمود شاهين – شهادة إبداعية (الأردن)(الصوفية الحديثة)، المعقب: أ. فخري صالح (الأردن)

2,10 – الجلسة الثالثة

رئيس الجلسة: د. ريما مقطش (الأردن)، المشاركون: أ. عواد علي (العراق) (مظاهر حضور الفلسفة في الرواية العربية)، د. تيسير أبوعودة (الأردن) (ما وراء الخير والشر في رواية مرتفعات وذرنج)، د. عالية صالح (الأردن) (رواية قناديل الروح وأسئلة الحب والحرية والهوية)، المعقب: أ. مجدي ممدوح (الأردن).

الختام: توزيع الشهادات على المشاركين