عمان - بترا

رعت سمو الاميرة غيداء طلال رئيسة هيئة امناء مؤسسة ومركز الحسين للسرطان الحفل الذي اقامه البرنامج الاردني لسرطان الثدي اليوم لاطلاق الحملة العربية الرابعة للتوعية بسرطان الثدي تحت شعار " ما تنسي الاعراض .. افحصي " .

وقالت سمو الاميرة خلال الحفل: كل شكرنا وتقديرنا لاهم شركائنا الذين لهم فضل كبير في تحقيق انجازات البرنامج الاردني لسرطان الثدي وهم كل من امن برسالتنا من اصحاب القرار في المؤسسات والشركات الذين اخذوا على عاتقهم مساندتنا بعطائهم والاعلاميين والمؤثرين محليا واقليما والذين اصبحوا بجهودهم ومصداقيتهم اركان اساسية في مؤسسة ومركز الحسين للسرطان .

واضافت سموها : اوجه ندائي الى كل سيدة في بلادنا بان تفكر بصحتها اولا، والا تتردد بالقيام بالكشف المبكر الذي قد يكون له الفضل في نجاتها .

وقال مدير مركز الحسين للسرطان الدكتور عاصم منصور ان ورش العمل تأتي ضمن مبادرات البرنامج الاردني لسرطان الثدي الهادفة الى تحسين جودة خدمات الكشف المبكر، والارتقاء بقدرات الكفاءات العاملة في هذا المجال واطلاعهم على اخر التطورات العلمية .

وبين ان البرنامج الاردني لسرطان الثدي بالتعاون مع المؤسسات والجمعيات المعنية في الوطن العربي يسعى الى توحيد الجهود العربية المشاركة في الحملة وهي( المملكة العربية السعودية والامارات العربية المتحدة والعراق وفلسطين ولبنان ومصر والجزائر وليبيا والسودان اضافة الى الاردن) للوصول الى هدفها وهو انقاذ حياة سيداتنا في الوطن العربي من خلال مخاطبتهن وتشجيعهن على القيام بالفحص المبكر فورا .

وقالت مديرة البرنامج الاردني لسرطان الثدي ريم العجلوني : تتلقى الف سيدة سنويا في الاردن الخبر المفاجئ بتشخيصها بسرطان الثدي، مشيرة الى ان نسبة كبيرة من الحالات تكتشف في المراحل المتأخرة حيث يكون العلاج اصعب واكثر كلفة وفرص النجاة اقل .

واضافت: ان الاحصاءات تؤكد ان الكشف المبكر اولوية ملحة ومسؤولية اجتماعية وجماعية، ولذلك نلتزم في البرنامج الاردني لسرطان الثدي ببذل كل ما في وسعنا لتغيير هذا الواقع غير المقبول .

وبينت ان البرنامج الاردني لسرطان الثدي يعمل منذ تأسيسه على زيادة الوعي والعمل على توفير خدمات الكشف المبكر والارتقاء بجودتها الى جانب ذلك يولي البرنامج اهتماما بتهيئة كوادر مؤهلة ومدربة قادرة على تسخير المصادر التقنية الموجودة بما يخدم الكشف المبكر عن ادق التغييرات غير الطبيعية .

وقالت العجلوني تؤكد هذه الورشات التي ستستمر اربعة ايام على حرص البرنامج على رفع سوية الكوادر الطبية المعنية وبناء قدراتها .