ترتفع حالات الإصابة بالربو في شهر أيلول، لذا يعتبر الاسوأ لمرضى الربو بسبب ارتفاع نسبة رطوبة الهواء في هذا الشهر وذلك بحسب العديد من المؤسسات التي تعنى بأمراض الربو، ولكن يمكن أن يساعد المريض نفسه للحماية من نوبات الربو في شهر أيلول.

1 - يجب تغطية الأنف والفم عند الخروج هربا من هجوم ملوثات الهواء، عندما يكون المريض في الداخل يجب ان يتجنب ملامسة المواد المثيرة للحساسية المنزلية مثل الأتربة والغبار وغيرها من المهيجات (مثل الدخان والعفن وعث الغبار وما إلى ذلك)، كل هذه الامور تؤدي إلى زيادة حالات الربو مما يجعل الحالة لا تهدأ.

من الرّبو إلى بدانة الكاحلين.. هكذا يؤثّر الصّيف على جسمكم!

2 - ينبغى تناول الدواء المناسب لتجنب أي مضاعفات خطيرة، في بعض الأحيان يصف الأطباء دواء استنشاق للأشخاص الذين يعانون من حالات الربو الحادة، ولكن يجب عدم نسيان تناول الدواء أو استهلاك جرعة زائدة لأنها لن تؤدي إلا إلى تفاقم الحالة.

3 - تعود معظم المضاعفات التي تحدث في هذا الموسم إلى الجراثيم المسببة للبرودة الموجودة في الجو، حيث يعد السعال والبرد أحد مسببات الربو الشائعة، لذا ينبغي للمرء أن يصبح حذرا للغاية خلال هذا الموسم لتجنب الإصابة بنوبات الربو.