عمان - عودة الدولة

تعملق فريق حرثا لكرة اليد للسيدات مجدداً ليحصد وصافة النسخة الرابعة من بطولة الأندية العربية أبطال الدوري بعد تجاوزه محطة مواطنه عمان 30-25 (16-13) بصالة الأميرة سمية بمدينة الحسين للشباب رافعاً رصيده للنقطة (10) والخاسر ثالثاً (8).

وفي المجريات تقدم حرثا مبكراً 7-3 مستغلاً نشاط شيماء الصاوي وأنس عماري وانطلاقات فلك عبيدات وسندس عبيدات وعلى فترات وصلت النتيجة 13-7 ثم 16-11 وقبل الذهاب إلى الاستراحة قلص عمان الفارق ليصبح 13-16 وبرز في هذا المشهد على وجه التحديد لاعبته دينا صندوقه وأماني الجمالي المتحركة دائماً وأبعدت حارسة المرمى يانا سيتيمكو العديد من الفرص الخطيرة.

اختلف الشوط الثاني من ناحية الإثارة وسرعة الأداء والتمرير والتوغلات، وعاد عمان منافسه 16-16 لتبدأ بعدها حالة التنافس على كل هجمة وكلما حاول استغلال الكرات سجل حرثا وباتت النتيجة 20-17 وبمعنى أدق كان حرثا يطمح لتسيير الأمور مع الوقت وإبقاء الفارق تحت السيطرة خوفاً من عودة عمان، وحافظ بذلك على الأفضلية ليحتفل مع أنصاره بالفوز 30-25، وتحقيق الوصافة بعد المجمع البترولي الجزائري صاحب اللقب إثر وصوله للنقطة (12) جناها من ستة انتصارات على التوالي

من جانبه، خطف الغرافة القطري بطولة الرجال بعد تخطيه المجمع البترولي الجزائري 36-32 بنفس المكان، ورغم محاولات الفريق الجزائري لتحركاته المثمرة والتسجيل عبر حمزة الرميلي، إلا أن زاركو وعبد العزيز مراد وصبحي سعيد قدموا أنفسهم بقوة لقيادة فريقهم للفوز 36-32، فيما حل الوحدة السعودي ثالثاً.

وفي الختام جرى حفل التتويج بحضور وزير الشباب د. محمد أبو رمان ووزير الشباب العراقي أحمد العبيدي ورئيس الاتحاد العربي محمد المنيع، والسفير القطري الشيخ سعود بن ناصر آل ثاني.

في ذات الاتجاه وضمن الآراء الفنية عن المسابقة، أكد مدرب حرثا موفق فتح الله أن فريقه يستحق التواجد على منصة التتويج، مشيداً بالعروض القوية التي قدمها في البطولة وقال: قبل أيام حصدنا بطولة الدوري المحلي وهو بمثابة الإعداد للبطولة العربية وبالتالي كان الأداء التصاعدي ونبارك للفريق هذه العروض واللاعبات قدمن المطلوب بالتكتيك والتسجيل ونحقيق النتائج اللافتة وأيضاً عمان استحق التواجد ضمن المراكز المتقدمة.

وامتدح مدرب الغرافة شوقي بلقاسم عناصر فريقه، موضحاً أن الفريق كان بالشأن الفني الأبرز ومنذ كأس السوبر العربي وملامح اللقب تقترب منه.