الخرطوم- الأناضول

أعلن المجلس السيادي في السودان عقد اجتماعه الدوري، الخميس القادم، في مدينة نيالا بولاية جنوب دارفور (غرب)، للوقوف على الأوضاع الأمنية، على خلفية احتجاجات مطالبة بتوفير الخبز والوقود.

جاء ذلك في بيان مقتضب اطلعت عليه الأناضول، أصدره الاثنين، المتحدث باسم المجلس العسكري محمد الفكي سليمان.

كما يأتي في وقت تجددت فيه الاحتجاجات الطلابية في مدينة نيالا، لليوم الثالث على التوالي، للمطالبة بالخبز والوقود وتحقيق العدالة.

وقال سليمان: “قرر المجلس السيادي الانتقالي، في جلسته الإثنين، عقد جلسته الخميس المقبل، في مدينة نيالا للوقوف على الأوضاع الأمنية على أرض الواقع”. وعلاوة على نيالا، شهدت عدة مدن أخرى بينها العاصمة الخرطوم، مظاهرات طالبت بإحلال السلام ووقف الحرب الدائرة منذ سنوات بين القوات الحكومية وحركات مسلحة بإقليم دارفور، غربي البلاد.

ووفق شهود عيان للأناضول، شارك المئات بالعاصمة الخرطوم اليوم في مسيرة تضامنية مع المحتجين في نيالا، وصولا إلى مقر وزارة العدل بالمدينة.

وردد المتظاهرون شعارات منددة بأحداث مدينة نيالا، من قبيل: “دارفور: سلام وعدالة والثورة خيار الشعب”.

وذكر “تجمع المهنيين السودانيين”، قائد احتجاجات السودان، أن “موكب دارفور الموحد” يطالب بـ “وقف قمع الأجهزة الأمنية، وتعيين ولاة مدنيين، والمضي قدما في عملية السلام”.

ونشر التجمع الذي ينتمي إلى “قوى إعلان الحرية والتغيير”، على صفحته الرسمية بموقع “فيسبوك” مقطع فيديو يوثّق انطلاق الموكب.

والأحد، أصيب 20 محتجا، إثر تصدي الشرطة بالغاز المسيل للدموع لمظاهرات طلابية في نيالا على خلفية أزمتي نقص الخبز والوقود.

إثر ذلك، طالب “تجمع المهنيين السودانيين” بالتحقيق الفوري ومحاسبة المسؤولين عن أحداث نيالا.

ويعاني السودان من أزمات معيشية مستمرة، تمثلت في شح السلع الاستراتيجية وارتفاع أسعار صرف الجنيه السوداني أمام الدولار، وندرة في السيولة بالأسواق السودانية.

وعلى خلفية تلك الأزمات المعيشية، اندلعت احتجاجات، أواخر 2018؛ أسفرت عن قيام الجيش بعزل عمر البشير من الرئاسة (1989 -2019) في 11 أبريل/ نيسان الماضي.

وفي 21 أغسطس/ آب الماضي، أدى رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، اليمين الدستورية رئيسا للحكومة، خلال المرحلة الانتقالية التي تستمر 39 شهرا، وتنتهي بإجراء انتخابات.

ويأمل السودانيون أن ينهي الاتفاق بشأن المرحلة الانتقالية، الموقع في أغسطس الماضي، اضطرابات متواصلة في البلد منذ عزل البشير.