عمان - الرأي 

بحث وزير الثقافة والشباب الدكتور محمد أبو رمان، امس الأحد، مع سفيرة الجمهورية العراقية في عمان صفية السهيل، آفاق التعاون في المجالات الثقافية والشبابية، وتبادل الوفود بين البلدين الشقيقين من فنانين ومبدعين، من خلال النشاطات الشبابية التي تعقد في عمان وبغداد.

وتحدث خلال اللقاء، عن عمق العلاقات الأخوية التي تربط البلدين والتعاون المشترك، وعن المشاريع التي تعمل عليها وزارتا الثقافة والشباب، إضافة إلى النشاطات المقبلة المتوقع إنجازها، من بينها معرض عمان الدولي للكتاب للعام 2019 وإطلاق المعهد السياسي وغيرها من النشاطات.

واشار إلى ان هناك تنسيقا بين وزارتي الثقافة والشباب، ونظيرتها العراقية للخروج بأنشطة وبرامج شبابية وتبادل ثقافي، ضمن أسابيع وأيام مشتركة تؤكد طبيعة العلاقات الطيبة وعمق التواصل بين البلدين الشقيقين.

من جهتها، أكدت السفيرة العراقية أهمية اللقاءات الشبابية في مد جسور التعاون والتواصل بين الشباب الأردني والعراقي، داعية إلى التوسع في مثل هذه اللقاءات من خلال تنظيم برامج مشتركة تقدم الفائدة لأبناء البلدين.