عمان - سائدة السيد

بلغ عدد العلامات التجارية للألبسة والأحذية الموجودة في المراكز التجارية والمولات (122) وسط توجه متسوقين لشراء الماركات بسبب زيادة العروض وانخفاض أسعارها.

وقال ممثل قطاع الألبسة والأحذية والأقمشة في غرفة تجارة الأردن أسعد القواسمي في تصريح الى الراي ان العلامات التجارية الموجودة في جميع المراكز التجارية والمولات بالمملكة تبلغ (122)، تملك 16 شركة أجنبية منها، وتشغل مساحة 200 الف مربع فيها، وتضم 16 الف عامل أردني.

وأشار الى ان الطلب على الماركات للملابس والأحذية أصبح موازيا للطلب على البضائع العادية بسبب تقارب الأسعار والمنافسة الكبيرة بين العلامات التجارية، وكثرة التنزيلات لكافة البضائع لانخفاض القدرة الشرائية، وزيادة العروض المتنوعة.

واضاف ان سعة حجم المولات وتوفر الاصطفاف لمركباتهم والخيارات المختلفة وتقديم عروض على ماركات بأسعار مخفضة لا تستطيع المحال التجارية تقديمها، ساعدت في استقطاب المواطنين وتغير النمط الاستهلاكي لهم، واقتناعهم ان اسعار الماركات لا تختلف كثيرا عن البضائع العادية بالإضافة الى جودتها العالية.

ولفت القواسمي إلى أن هناك طلبا على الماركات للألبسة والأحذية على الرغم من انخفاض في مجمل الطلب على الملابس في الأسواق، حيث تمكنت المولات من ابراز الماركات والعلامات التجارية العالمية، في ظل ارتفاع حجم المنافسة بينها وانخفاض اسعارها، مما ساهم بجذب الزبائن اليها.

وتشكل المولات والمراكز التجارية الكبرى علامة فارقة بدأت تظهر على شكل التجارة في المملكة، وباتت قطاعا كبيرا للاستثمار سيما لأصحاب العلامات التجارية العالمية، والتي ترفع نسبة المنافسة بين أصحاب المحلات والتي تصب في صالح المستهلك، ورغم اهميتها الا ان هناك العديد من المعيقات التي تواجه أعمالهم بحسب القواسمي كارتفاع الكلف التشغيلية واسعار الكهرباء و قيمة الأجور العالية جدا، وعدم استقرار التشريعات والقوانين.

وذكر انه يوجد في المملكة 6 مراكز تجارية كبرى كلها في عمان تضم محلات للملابس والأحذية، بالإضافة الى 12 مولا في العاصمة ومحافظات أخرى.