ا ف ب

قتل تسعة مدنيين على الأقل الخميس في شرق أفغانستان في ضربة لطائرة مسيرة كانت تستهدف مقاتلين من تنظيم الدولة الاسلامية كما أفادت مصادر رسمية، معترفة بحصول "خطأ".

وقال حاكم منطقة خوقياني شمس الحق لوكالة فرانس برس "قتل تسعة أشخاص وأصيب ستة آخرون بجروح كلهم مدنيون، في ضربة لطائرة مسيرة في منطقة وزير تانغي بمنطقة خوقياني في ولاية ننغرهار". من جهته قال الناطق باسم الشرطة مبارز اتال إن هذه الضربة "كانت تستهدف مقاتلين من داعش لكنها أصابت مدنيين من طريق الخطأ".