عمان - الرأي

رفض وزير المالية الدكتور عز الدين كناكرية كتابا طالبت فيه شركة الإقبال للتطوير العقاري، مالكة فندق ريتزكارلتون، بإزالة سقف الإعفاءات من قيمة الرسوم الجمركية والضريبية التي تحصلت عليها سابقا والبالغ 18 مليون دينار.

ووفق الكتاب الذي حصلت الرأي على نسخة منه، قال كناكرية إن تحديد سقف الإعفاء جاء وفقا لقرار مجلس الوزراء في 17 حزيران، ما يعني عدم إمكانية الاستجابة لطلب شركة الإقبال.

وأكد وزير المالية في الكتاب حرص الحكومة على توفير البيئة الاستثمارية الإيجابية.

وتضمن الكتاب إشارة وزير المالية إلى أن مجلس الوزراء منح شركة الإقبال حوافز ضريبية تتمثل بالإعفاء من قيمة الرسوم الجمركية والضريبية بسقف لا يتجاوز 18 مليون دينار، في ضوء الطلب المقدم من الشركة لتعديل آلية الأعفاء الممنوح لها سابقا بموجب قانون الاستثمار، كونها لا تلبي كامل احتياجات المشروع.

ولفت إلى أن القرار جاء بعد عدة لقاءات مع ممثلي الشركة وكل من وزارة المالية، ووزارة الصناعة والتجارة وهيئة الاستثمار.

وزاد كناكرية أن الشركة طلبت في 21 من الشهر الماضي إزالة سقف الإعفاء الممنوح لها وعدم تحديد سقف محدد للإعفاءات، بالرغم من أنها لم تستخدم كامل قيمة الإعفاء الممنوح لها.

وأكد وزير المالية أن تحديد سقف الإعفاء يأتي ضمن توجه الحكومة الهادف إلى تنظيم آلية منح الإعفاءات وبما يتماشى مع التشريعات المعمول بها، وأولويات الحكومة في المرحلة الحالية، مشيرا إلى أن تحديد سقف الإعفاء يمكّن الجهات الحكومية من تنفيذ الآلية المعمول بها بالشكل الأمثل.

كانت ادارة فندق ريتزكارلتون بعمان اعلنت الأحد وقف اعمال البناء وتجميد المشروع وعرض المبنى للبيع عند انتهاء اعمال الهيكل الخارجي، بعد عدم الرد من قبل الحكومة على مطالبها التي وصفتها بـ «المشروعة» بحسب كتاب وجهته لرئيس هيئة الاستثمار الدكتور خالد الوزني.

بيد أن الشركة عادت الإثنين لتعلن–خلال زيارة الوزني لمقر المشروع–أن المشروع الذي يبلغ حجم الاستثمار فيه 300 مليون دولار، يسير وفق المخطط المعتمد ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من تنفيذ المشروع قبل المدة الزمنية المحددة لانتهائه.