عمان - الرأي

ضمن نشاطات لواء كفرنجة مدينة للثقافة الأردنية لعام 2109 اختتم أمس الأول، الزميل الأديب والإعلامي رمزي الغزوي ورشة عمل تدريبية لشباب اللواء تحت عنوان «التثقيف الإعلامي» بمشاركة 40 شابا وشابة في قاعة مركز شابات كفرنجة.

وثمن الغزوي حماس الشباب وحرصهم على تحصين أنفسهم إعلامياً ضد الفوضى التي تسود مواقع التواصل الاجتماعي، مقدرا جهود مديرية ثقافة عجلون ووزارة الثقافة في تيسير مثل هذا الأنشطة الحيوية التي تفيد جيل المستقبل وتمكنهم من مجابهة استحقاقات العصر الإتصالي وتحيطهم بأخلاقيات وقيم التعاطي مع منصاته ووسائله.

من جانبه أثني مدير الثقافة سامر فريحات على هذا النشاط النوعي، وشدد على ضرورة تعميم التجربة في كافة المحافظات من أجل تدعيم الشباب إعلاميا؛ كي لا يكونوا صيدا سهلاً للاخطاء والتجاوزات.

ويذكر أن المحتوى التدريب شمل على مفردات الثقافة الإخبارية، وأخلاقيات النشر والمشاركة، ومقاومة خطاب الكراهية، وبناء قدرات التفكير الناقد حول المادة الإعلامية وطرق التعامل مع الإشاعات وسبل التحقق من الأخبار المتاولة، وشمل أيضا على أهمية الصورة، وكيفية التعامل مع نشرها، ومراعاة أخلاقيات التعامل معها.