واشنطن - الرأي

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب الليلة الماضية عن تأجيل بدء تنفيذ العمل بزيادة رسوم جمركية جديدة على واردات صينية بقيمة 250 مليار دولار لمدة أسبوعين جديدين، حتى الخامس عشر من تشرين الأول المقبل، لإعطاء فرصة جديدة لمحادثات التجارة الأمريكية الصينية التي ستستأنف الشهر المقبل في واشنطن.

وقال ترمب في تغريدة على تويتر "بناءً على طلب نائب رئيس الوزراء الصيني ليو هي وبسبب الاحتفال بالذكرى السبعين لقيام جمهورية الصين الشعبية في الأول من تشرين الأول اتّفقنا، على تأجيل رفع الرسوم الجمركية (من 25% إلى 30%) على بضائع تعادل قيمتها 250 مليار دولار سنوياً من الأول إلى 15 تشرين الأول".

من جهة أخرى، أعلنت الصين في وقت سابق من يوم الأربعاء، إلغاء رسوم جمركية إضافية على 16 فئة من المنتجات المستوردة من الولايات المتحدة، في وقت ستدخل فيه حيز التنفيذ في 17 أيلول ولمدة عام، وستشمل منتجات تتراوح من مبيدات الحشرات إلى الزيوت والشحوم، مروراً بمنتجات من ثمار البحر وبعض أنواع الأدوية.

بترا