عمـان - د.فتحي الأغوات

رعى رئيس مجلس إدارة شركة البوتاس العربية المهندس جمال الصرايرة امس فعاليات أعمال (يوم الأسمدة المتخصصة العالمي) الذي نظمته شركة البوتاس العربية بمشاركة علماء متخصصين في مجال الأسمدة من الأردن وفرنسا وبلجيكا والصين وباكستان. ويهدف المؤتمر الى تبادل الأفكار والأراء بين الخبراء في مجالات التقنية المستخدمة في المجالات الصناعية والزراعية بما في ذلك الاستخدامات المثلى للأسمدة المتخصصة والذائبة من أجل إستدامة إنتاج الغذاء وحماية البيئة.

وأكد المهندس الصرايرة في كلمته أمام المؤتمر أهمية تسخير المعرفة العالمية من أجل مواكبة كافة التقنيات في مجالات الزراعة والمغذيات مع إيمان الراسخ لشركة البوتاس العربية بضرورة إتاحة ما يمكن لخدمة الأنتاج الغذائي السليم في الاردن وطننا العربي وفي العالم.

ولفت الى دعم وتشجيع الشركة لبناء إستراتيجية بشركة البوتاس العربية تلعب من خلالها دوراً أساسياً لإتاحة مواردها وقدراتها من خلال تقديم منتجات ذات جودة عالية وكفاءة مميزة لتعزيز إنتاج الغذاء في ظل ظروف شح المياه والطلب المتزايد على الموارد الطبيعية.

وشدد رئيس مجلس الإدارة على ضرورة إنتقال إنتاج الأسمدة السلعية والذي نجحت البوتاس فيه عبر السنوات ووضعت أسم شركة البوتاس العربية والمملكة على الخارطة العالمية الى البدء في إنتاج المواد الأولية والمتوسطة اللازمة لمواكبة التطورات في الزراعات المحمية وذات القيم المضافة العالية لمواكبة التغيرات في أنماط إستهلاك الغذاء في العالم.

وأشار الصرايرة الى أنه من خلال إتصال شركة البوتاس العربية الوثيق بالأسواق العالمية والتطورات المتتابعة توصلت الى أن هناك إتجاها واضحا في صناع الأسمدة وكبرى شركاتها نحو إنتاج وترويج وتسويق مغذيات نبات وأسمدة متخصصة تتجاوب مع المتطلبات اللازمة للزراعات الحديثة التي تراعي معايير بيئية ومنتجات غذائية عالية.

من جانبه قال الرئيس التنفيذي لشركة البوتاس العربية الدكتور معن النسور إن الشركة حققت العام الماضي وهذا العام أرقاماً قياسية لم تسجل سابقاً من حيث كميات الإنتاج والمبيعات لعمليات شركة البوتاس وشركاتها التابعة (البرومين وكيمابكو) نتائج مهمة للنصف الأول من عام 2019 مقارنة مع نفس الفترة من العام السابق حيث ارتفاع النمو في أرباح الشركة الموحدة بنسبة 48% و113% نمواً في الأرباح التشغيلية من عمليات بيع وإنتاج البوتاس كما وصلت الى 135% الزيادة في أرباح الشركات الحليفة.

وقال إن مجلس الإدارة وضع مخصصات من ميزانية الشركة وأرباحها لتوجيهها بإتجاه دراسة جميع الخيارات للأستغلال الأمثل لكنوز البحر الميت والتي سيكون أحداها التوجه الى الصناعات ذات القيمة المضافة العالية كالأسمدة المتخصصة والتي ستكون مدار بحث في مؤتمر يوم الأسمدة المتخصصة.

وتم تقسيم محاور النقاش في مؤتمر يوم الأسمدة المتخصصة العالمي الى أربعة محاور رئيسية تشمل محور التسويقي، ومحفزات سوق الأسمدة المتخصصة في العالم، والمبادرات والإنجازات الأردنية.