اربد - اشرف الغزاوي

بحث رئيس غرفة صناعة اربد هاني ابو حسان خلال اجتماعه وعدد من الصناعيين وممثليهم في قطاع النسيج مع إدارة مركز التدريب المهني للإناث في اربد آليات تصميم برنامج تدريبي يتلائم مع احتياجات أصحاب العمل والسوق المحلي .

وأكد ابو حسان ، أهمية توفير العمالة المحلية المؤهلة في مختلف قطاعات الإنتاج بما يوفر فرص العمل ويخفف من نسب البطالة .

وبين أن عدة لقاءات ونقاشات تمت بين القطاع الصناعي ووزارة العمل ومعهد التدريب المهني للوصول إلى عمالة اردنية لاحلالها مكان العمالة الاجنبية تتميز بالكفاءة ومواكبة التطور.

وأشار ابو حسان ، إلى ما تبذله وحدة دعم التشغيل في غرفة صناعة اربد في مجال التدريب والتأهيل ، لافتا إلى استعداد الغرفة للتعاون مع مراكز التدريب المهني لتلك الغاية .

من جهتها ، أكدت مديرة المركز فدوى العجلوني انسجام مسيرة المركز مع توجهات وزارة العمل الخاصة بتلبية احتياجات المصانع من العمالة المؤهلة .

وأشارت إلى استعداد المركز للتنسيق مع مصانع النسيج لإعداد برنامج تدريبي في مجال الخياطة الصناعية بما يخدم مصلحة الاناث المتدربات في فرص العمل ويلبي حاجة أصحاب العمل .

وتخلل اللقاء الذي حضرته مديرة وحدة دعم التشغيل في الغرفة مرام عبد النبي ، نقاش تركز على آليات تطبيق برامج تدريبية عملية للإناث في قطاع النسيج .