أعلنت شركة تويوتا موتور كوربوريشن، الشريك العالمي للألعاب الأولمبية والبارالمبية، مؤخراً، عن تطوير مركبة تنقل جديدة من طراز «تويوتا APM» «Accessible People Mover، والتي تم تصميمها بشكل خاص لاستخدام مختلف شرائح الزوار الذين يحتاجون إلى المساعدة خلال الحدث.

وتهدف شركة تويوتا خلال هذه الدورة إلى إتاحة حرية التنقل للأشخاص، أو ما تطلق عليه «حرية التنقل للجميع»، وهو مفهوم كانت الشركة أطلقته في العام 2017، حيث ترتقي مركبة «تويوتا APM» بهذا المفهوم المبتكر إلى آفاق جديدة، وذلك من خلال توفير حل لتنقل الأفراد إلى وجهتهم النهائية، والذي يعرف بـ «التنقل في الميل الأخير».