عمان - غدير السعدي

اختتمت في بيت شباب عمان فعاليات دورة المنشط الشبابي التي نظمتها مديرية الشؤون الشبابية بالتعاون مع مركز إعداد القيادات فى وزارة الشباب.

امين عام الوزارة ثابت النابلسي قال ان البرنامج يساعد على تطوير قدرات الشباب، مبينا ان دور المنشط الشبابي يتمثل في إعداد وتأهيل المشاركين وتزويدهم بالمهارات والمعارف من خلال جملة من البرامج النوعية التي يتلقونها وفق خطة زمنية أعدتها الوزارة.

من جانبه بين مدير الشؤون الشبابية فراس الشوابكة ان البرنامج يهدف إلى تعزيز دور المراكز الشبابية وبناء شراكة حقيقية مع الشباب وتعزيز مفهوم الانتساب للاعضاء الجدد وتأهيل المنشطين للانخراط بالعمل الشبابي.

واشتملت فعاليات الدورة التى استمرت ٣ أيام على محاضرة قدمها فريق إدارة محتوى مواقع التواصل الاجتماعي في الوزارة حول الإعلام المجتمعي وأخلاقيات استخدام مواقع التواصل الاجتماعي ومحاضرة تناولت رؤية ورسالة الوزارة وكيفية قبول الانتساب للمراكز الشبابية قدمها عصام الديات رئيس قسم المراكز الشبابية في الوزارة. كما تضمنت الفعاليات جلسة تدريبية حول انشاء المشاريع وحوت المعايير الاساسية لاختيار فكرة المشروع وكيفية كتابة مقترحة قدمتها الدكتورة امل الحلبي إلى جانب جلسة تدريبية حول التشبيك مع مؤسسات المجتمع المدني قدمتها مديرة مؤسسة وصل للتنمية لين ملكاوي اضافة الى جلسة حول الخبير الشبابي تناولت النظرية العاطفية الاجتماعية ومراحلها الخمس من الوعي الذاتي وكيفية تنظيم الوقت والوعي المجتمعي واتخاذ القرارات قدمها الخبير الشبابي د. كامل النابلسي.

كما تضمنت الفعاليات محاور العمل التطوعي والتحديات التى تواجه الشباب وأسباب عزوف الشباب عن المشاركة بالأعمال التطوعية قدمها المدرب احمد ابو صيني.

واختتمت الفعاليات بجلسة تدريبية حول الابتكار الاجتماعي قدمتها مؤسسة نهر الاردن.

المشاركون ثمنوا مشاركتهم في برنامج المنشط الشبابي الذي اطلقته الوزارة واتاح لهم فرصاً تدريبية وتعزيز مشاركتهم المجتمعية حيث بينت المشاركه لينا الضمور ان البرنامج أكسب المشاركين المهارات الحياتية والتي تعمل على صقل شخصيتهم وتعزيز الثقه بالنفس.

من جانبه قال المشارك علي المومني ان البرنامج نوعي ومحفز للشباب ويفيد في كيفية إدارة المشاريع والمبادرات الشبابية وتأهيل الشباب لتنفيذ البرامج واستقطاب الاعضاء الجدد.