العقبة - بترا 

تمكن الصياد إبراهيم الطراونة اليوم الجمعة من اصطياد واحدة من أكبر الأسماك في خليج العقبة والمعروف باسم "الفرس الغزيز" وتزن حوالي 312 كغم.

وقال الطراونة لـ "بترا" إنّه وبعد 4 ساعات من المحاولات وسط مياه خليج العقبة تمكن وزملائه وبواسطة الصنارة من اصطياد السمكة التي بلغ طولها حوالي 3 أمتار .

ولفت الصياد الطراونة ان ظهور مثل هذه الاسماك في خليج العقبة نادر جدا كونها تعيش على اعماق تصل إلى 600 متر ولحاجتها إلى مساحات واسعه في البحر للحركة والمناورة وهو أمر غير متوافر في خليج العقبة.