الرأي- رصد

نشرت "ناسا" صورة التقطتها لانهيار جليدي هائل على سطح المريخ، نتج عن بداية الربيع في الكوكب الأحمر، بحسب الوكالة.

في التفاصيل، حدد العلماء الحدث عندما سقطت سحابة من الغبار أسفل جانب الجبل، والتي يعتقدون أنها نجمت عن سقوط الجليد في قطبه الشمالي.

وتظهر الصور المذهلة التي التقطتها مركبة استكشاف المريخ "مارس ريكونيسانس أوربيتر"، عموداً من الغبار فوق سطح الكوكب الأحمر.

كذلك تم الإعلان عن هذا الحدث النادر بواسطة مهندسين من جامعة أريزونا، الذين ابتكروا الكاميرا HiRise عالية الدقة، المثبتة على متن مركبة المريخ، يوم الثلاثاء 3 أيلول.

من جهته، قال عالم الكواكب كاندي هانسن: "تشرق الشمس، كل ربيع، على جانب كومة الطبقات في القطب الشمالي للمريخ، المعروفة باسم الرواسب القطبية الشمالية"، وأوضح: "إن الدفء يزعزع استقرار الجليد فتنهار الكتل".

إلى ذلك انهارت تلك الكتل الجليدية في أسفل منحدر يبلغ ارتفاعه 500 متر، ما أثار سحابة غبار ضخمة في هذه العملية شهر مايو الماضي. وتظهر هذه السحابة بالكامل في الصورة التي تم إصدارها هذا الأسبوع.