عمان - محمد الخصاونة

أكد حزب التجمع الوطني الأردني الديمقراطي تواد ان المصلحة الجوهرية العليا للوطن، تقتضي تغليب لغة الحوار ما بين الحكومة ونقابة المعلمين، للوصول إلى حلول تراعي مصلحة الطلبة بالدرجة الاولى، وعدم التأثير سلبا على دراستهم والنظر الى مطالب المعلمين بجدية، ومحاولة انصافهم قدر الإمكان في ظل ظروف اقتصادية ومعيشية غير مريحه يعاني منها كافة شرائح المجتمع.

وقال الحزب في بيان أصدره اليوم، انه يتابع بقلق بالغ دعوة نقابة المعلمين للإضراب والاعتصام، على خلفية مطالبة النقابة للحكومة برفع علاوة التعليم، مؤكدا على دعم المعلم ليتمكن من تادية رسالته بكل اقتدار.