عمان - سيرين السيد

افتتح وزير الصحة الدكتور سعد جابر امس مندوبا عن رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز، اعمال مؤتمر القمة العالمية للسياحة العلاجية تحت عنوان مستقبل السياحة العلاجية الذي تنظمه هيئة تنشيط السياحة بالتعاون مع مؤسسة طريق الرواد.

وقال وزير الصحة ان الحكومة تنظر باهتمام بموضوع تهيئة الفرص المعززة والمنظمة للسياحة العلاجية في المملكة والترويج لهذه الصناعة المهمة في دعم الاقتصاد الوطني.

واضاف ان الخطط والبرامج المتعلقة بتطوير خدمات السياحة العلاجية التي تنفذها الوزارة بالتنسيق مع جمعية المستشفيات الخاصة ساهمت في تسهيل اجراءات قدوم المرضى الوافدين للعلاج.

من جانبه قال مدير عام هيئة تنشيط السياحة عبدالرزاق عربيات ان السياحة العلاجية في المملكة تتمتع بالعديد من المزايا التي تشجع المرضى الوافدين على القدوم إلى المملكة لتلقي العلاج.

وقال ان القطاع شهد خلال السنوات الماضية نقلات نوعية على صعيد البنى التحتية وتجهيز المستشفيات بأحدث الأجهزة والتقنيات الطبية، مما مكنه من استقطاب المزيد من المرضى من مختلف الدول.

واضاف عربيات ان إحصائيات وزارة الصحة تشير إلى ارتفاع أعداد المرضى القادمين من الخارج لغايات السياحة الاستشفائية مبينا ان أعداد المرضى الوافدين للعلاج بالمملكة منذ بداية العام 2019 ولغاية شهر تموز من نفس العام بلغت 34443 ألف مريض.

وتأتي استضافة الأردن لهذا المؤتمر لتؤكد الدور الفاعل الذي يلعبه الأردن في منظومة السياحة العلاجية العالمية ورغبة العديد من المرضى العرب و الأجانب بالقدوم الى الأردن وذلك لما يتمتع به من سمعة طبية مرموقة على الصعيد العالمي فضلا عن الاستقرار الامني والسياسي.