عمان - الرأي

نظم المركز الإقليمي لتدريس علوم وتكنولوجيا الفضاء لغرب آسيا وبالتعاون مع الجمعية الفلكية الأردنية والاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك أمس دورة تدريبية بعنوان «الفلكي الصغير » لمجموعة من الأطفال تتراوح اعمارهم بين 8 – 12 سنة.

ويأتي عقد الدورة، التي تتواصل على مدار ثلاثة ايام، ضمن سلسلة من الدورات التي يعقدها المركز الإقليمي الهادفة إلى نشر ثقافة علوم الفضاء والفلك لكافة فئات المجتمع من مختلف الأعمار.

وقال مدير عام المركز الجغرافي الملكي الأردني / مدير عام المركز الإقليمي العميد الدكتور المهندس عوني الخصاونة إن عقد هذه الدورة جاءت لنشر وإعداد جيل فلكي لدية الأساسيات الفلكية بالشكل الصحيح خاصة للأطفال المبتدئين، مشيراً إلى أهمية مواكبة آخر التطورات والمستجدات في تكنولوجيا علوم الفضاء والفلك وأهمية استثمارها.

وأضاف أن هذه الدورة تأتي ضمن اهداف المركز الإقليمي لنشر أهمية علوم الفضاء والفلك للعامة ودور ذلك في تحسين نمط حياتهم اليومية، منوها بالمحاضرات والورشات العلمية التي نظمها المركز الإقليمي مؤخراً وكان آخرها رصد الخسوف الجزئي للقمر، بمشاركة عدد من الأكاديميين والمختصين في علوم الفلك والفضاء وهواة الفلك.

ويتلقى الأطفال المشاركون البالغ عددهم عشرين طفلاً مقدمة عن الفلك والظواهر الفلكية إضافة إلى النجوم والمجموعات النجمية إلى جانب الأدوات التي تستخدم للرصد الفلكي.