عمان - الرأي

يتطلع المنتخب الوطني لكرة السلة للسيدات لتحقيق الفوز عندما يلاقي نظيره الإيراني عند الخامسة عصر اليوم في صالة الأرثوذكسي بصراع الحصول على الميدالية البرونزية للنسخة الأولى لبطولة غرب آسيا التي يشارك بها أربعة منتخبات.

ويتنافس عند السابعة مساءً المنتخبان السوري واللبناني لنيل اللقب الأول، بعدما كان «اللبناني» أنهى الدور الأول بتسجيله ثلاثة انتصارات فيما نجح السوري من خطف بطاقة الدور النهائي من خلال انتصارين وخسارة وكان الأخير مثيراً عندما قلب تأخره امام الايراني بفارق 20 نقطة لفوز 68-61.

وكان لقاء طرفي المشهد النهائي الدور الأول صب لمصلحة المنتخب اللبناني 74-60.

وعلى الطرف الآخر، تلقى المنتخب الوطني ثلاث خسائر جعلت رصيده يتوقف عند ثلاث نقاط وبالمركز الأخير في الدور الأول، وكانت الخسارة الأولى أمام السوري 45-56 ثم الإيراني 62-70 وتلقى الليلة الماضية خسارة قاسية أمام اللبناني 41-90 مع غياب صانعة ألعابه عنود العاصي بسبب الإصابة.

أما المنتخب الإيراني فقد جمع أربع نقاط من فوز وحيد على حساب المنتخب الوطني وخسارتين وكان مرشحاً للمنافسة على اللقب قبل أن يقلب المنتخب السوري الطاولة عليه وينال البطاقة بدلاً منه.

في لقاء الليلة قبل الماضية سيطر اللبناني على جميع فتراته وضرب بقوة منذ البداية حيث انهى الفترة الأولى لمصلحته 30-8 وسط حالة توهان في ألعاب المنتخب الوطني وكانت الفترة الثانية الأفضل له حيث سجل 10 نقاط مقابل تسجيل منافسه 18 نقطة لينتهي الشوط الأول 18-48 ومن ثم انتهت الفترة الثالثة 29-71 ومن ثم انتهى اللقاء بفارق 49 نقطة.

وكانت ماريا الحن الأبرز في صفوف المنتخب بتسجيلها 14 نقطة بالإضافة لـ 6 متابعات وتمريرة حاسمة، فيما سجلت زارا النجار 7 نقاط وست متابعات وقطعت كرة وقامت بـ «بلوك شوت» وروبي حبش 6 نقاط وأربع متابعات وتمريرتين حاسمتين وقطعت كرتين، وسجلت جوانا حداد 5 نقاط بالإضافة لمتابعتين وثلاث تمريرات وقطعت كرتين.

وكانت اللبنانية شيرني الشريف الأبرز في صفوف منتخب بلادها بتسجيلها 9 نقاط بالإضافة لـ 9 متابعات و 6 تمريرات حاسمة وقطعت ثلاث كرات، فيما نتالي سيفاجيان أبرز مسجله لمنتخبها بواقع 14 نقطة بالإضافة لـ 5 متابعات وتمريرتين حاسمتين وقطعت كرة واحدة، وسجلت دانيلا فايد أيضاً 14 نقطة منها ثلاثية ومتابعة وست تمريرات حاسمة وقطعت كرة.