إربد - علي الشريف

يواصل فريق شباب الأردن تحضيراته للمواجهة المرتقبة التي تجمعه بنظيره النجم الساحلي التونسي عند السابعة مساء الخميس المقبل على ستاد الملك عبدالله بالقويسمة، بذهاب دور الـ 32 من بطولة كأس محمد السادس للأندية العربية الأبطال.

ورغم الصعوبات ومن أبرزها عدم توفر لقاءات ودية وتحضيرية على سوية عالية إو إقامة معسكرات تدريبية بسبب العبء المادي إلا أن مدرب الفريق محمود الحديد يراهن على الروح المعنوية لشبابه لتقديم عرض مشرف أمام فريق لا يمكن الاستهانة بقدراته.

ويقول الحديد: ستكون تشكيلة الفريق كاملة باستثناء كابالانجو الذي انتقل إلى الدوري السعودي، ومن المحتمل أن يشارك يوسف الألوسي بعد أن عاد من العراق، لكن المعاناة تكمن في دكة البدلاء حيث يغيب لاعبي منتخب الشباب وسيم ريالات وحارس المرمى أحمد الجعيدي واويس العبادي لارتباطهم مع المنتخب في بطولة اتحاد غرب آسيا الأولى المقامة حالياً في فلسطين.

ويتابع: عملنا بالتشارك مع إدارة النادي على رفع الروح المعنوية لفريقنا وتحفيزه ليقدم المأمول والمباراة صعبة ونحتاج وقفة جماهيرية جادة معنا.

وكان فريق شباب الأردن لعب استعداداً لهذه المباراة عدد من الوديات التحضيرية أبرزها مع المنتخب الأولمبي وفاز بهدفين لهدف ومع منتخب الشباب وخسر بهدف ومع رديف الوحدات وتعادل بهدفين لكل منهما.

ومن جانبه، يصل فريق النجم الساحلي التونسي يوم غدٍ إلى عمان استعداداً لملاقاة مضيفه شباب الأردن.

وأنهت إدارة شباب الأردن كافة الاستعدادات لاستضافة النجم الساحلي الذي سيجري مساء الأربعاء تدريبه الرئيسي والوحيد على ستاد الملك عبدالله بالقويسمة حيث تقام المباراة.

وسيعقد المؤتمر الصحفي للمباراة عند الثانية عشرة ظهر الأربعاء في فندق الريجنسي، ويقود المباراة طاقم حكام سعودي وسيراقبها السوري توفيق سرحان.