باريس (فرنسا) - ا ف ب

أعلنت الرئاسة الفرنسية أن المحادثات حول النووي الإيراني بين وزير الخارجية محمد جواد ظريف والمسؤولين الفرنسيين على هامش قمة مجموعة السبع في بياريتس بعد ظهر الاحد كانت "إيجابية" و "ستستمر".



استمرت الاجتماعات نحو ثلاث ساعات، أولاً مع وزير الخارجية جان إيف لو دريان، ثم مع الرئيس إيمانويل ماكرون لمدة نصف ساعة في مبنى بلدية بياريتس. وأعلنت الرئاسة مشاركة مستشارين دبلوماسيين ألمان وبريطانيين في اللقاء، موضحة أن مجيء ظريف كان "بالاتفاق" مع الولايات المتحدة.