عمان - الرأي

تنطلق مساء اليوم برعاية وزير الثقافة ووزير الشباب د.محمد أبو رمان، فعاليات الدورة 12 لمهرجان طقوس المسرحي في المركز الثقافي الملكي، والتي تستمر حتى 29 آب الجاري.

وقال مدير المهرجان د.فراس الريموني إن برنامج الافتتاح يتضمن عرض فيلم عن الدورات السابقة والأعمال المشاركة في هذه الدورة، وعرض فيلم عن الفنان الراحل ياسر المصري.

وأضاف الريموني أن الفرقة ستكرم الشخصيتين الثقافيتين (العربية والأردنية) للمهرجان د.سامي عبدالحميد وجبريل الشيخ.

وأوضح أن المهرجان يستضيف تسعة عروض هي: «سأموت بالمنفى» للفنان غنام غنام، و«خلاصة كلام» للمخرج أسامة رؤوف (مصر)، و«قصة الأمس» و«حلمي امبارح» للمخرج عبدالعزيز الحداد (الكويت)، و«قهوة زعترة» تأليف وأداء حسام أبو عيشة (فلسطين)، و«الكواغيط» للمخرج دادي عبد الرؤوف (الجزائر)، و«المقامة الواسطية» للمخرج د.زهير كاظم (العراق)، و«الباب» للمخرج ياسر الحسن (السعودية)، و«دبوس الغول» للمخرج الطاهر عيسى (تونس).

وتكون لجنة التحكيم التي يرأسها د.صلاح القصب (العراق)، من: د.جان قسيس (لبنان)، ود.أسامة أبو طالب (مصر)، ونادرة عمران ومحمد الشوابكة (الأردن).

ووفقاً للريموني، يستضيف المهرجان كلّاً من: د.خزعل الماجدي (هولندا)، أحمد أبو رحيمة (الإمارات)، د.رياض السكران ود.عبدالرضا جاسم (العراق)، جاسم العلي (البحرين)، فارس الذهبي (فرنسا)، وزوهاد ضفلاوي (تونس).

وتقام خلال المهرجان ندوة فكرية بعنوان «مسرح الحكواتي والفرجة الشعبية»، وشهادة عن تجربة د. سامي عبدالحميد يقدمها د.رياض السكران، ود.عمر النقرش، وشهادة عن تجربة جبريل الشيخ بمشاركة غنام غنام.

كما تقام على هامش المهرجان ورشة «البانتومايم» التي يديرها الفنان الجزائري دادي عبدالرؤوف، وورشة «الجسد بين الكينونة والهوية.. لغة الجماعة» التي تديرها الفنانة التونسية زوهاد ضفلاوي.