كتب - ناصر الشريدة

كان حمزة حرب طالبا في الصف التاسع الاساسي بمدرسة دير ابي سعيد الاساسية الاولى عندما شارك زميليه حسام بني مفرج من الصف الثامن بمدرسة جديتا الاساسية للبنين وافنان الشريدة من الصف الخامس بديرابي سعيد في برنامج الشرطي الصغير.

وفي غضون اسبوع، ولاول مرة في الاردن، سوف ترى طلبة من مشتركي برنامج «الشرطي الصغير» في مدارس وشوارع لواء الكورة وهم يرتدون اللباس الشرطي بصورة جميلة وانيقة.

وقبل ايام طبقت مديرية شرطة غرب اربد فكرة الشرطي الصغير في لواء الكورة بمشاركة (150) طالبا وطالبة من الصف الثالث الى التاسع الاساسي، سعيا لابراز الدور والعمل الانساني لرجال الامن العام في خدمة المواطنين، الى جانب تحقيق السبق للواء الكورة في تطبيقها على مستوى الاردن.

وفي أجواء مريحة، احتضنت مدارس دير ابي سعيد الاساسية للبنين واكاديمية الصفوة الدولية ومركز شابات دير ابي سعيد ومدينة برقش الرياضية، ميادين التدريب والتأهيل العملي والنظري لمشروع الشرطي الصغير ولمدة ثلاثة اسابيع، بدعم من مديرية الامن العام وبالتعاون مع مديرية تربية الكورة.

وقال مدير شرطة غرب اربد العميد ماهر الخالدي ان فكرة الشرطي الصغير جاءت من خلال انطلاق مديرية الامن العام ببرامج تدريبة مميزة للربط بين الحياة الشرطية والمجتمعية وفق استراتيجية عمل منظمة تشمل فعاليات وأنشطة نظرية وعملية لتعزيز قيم الانتماء والولاء للوطن وقائد الوطن.

وأضاف الخالدي، ان المشروع يهدف الى بناء جيل طلابي مدرك لحقوقه، ومؤمن بقيم المواطنة الصالحة، وقادر على حماية نفسه ومجتمعه من خطر الجريمة، والمساهمة في القضاء على الظواهر السلبية الموجودة في المجتمع.

ويشعر الطلاب الثلاثة حسام، وحمزة، وافنان، بحالة من الفخر الممزوج بالفرح وهم يرتدون لباس رجال الامن العام، ويؤدون الدور المناط بهم في مدارسهم ومجتمعاتهم، مؤكدين انهم سيكونون العين الساهرة لنشامى الامن العام في مدارسهم ومجتمعاتهم، وينشرون معاني الانسانية والتعامل الطيب الذي يتحلى به الساهرون على امن وراحة الوطن.

وقال ضابط الشرطة المجتمعية في مركز امن الكورة الملازم اول محي الدين مقدادي، وهو واحد من القائمين على تنفيذ برنامج الشرطي الصغير، ان الرد والتجاوب السريع والرشاقة والانضباط والدقة في مواصفات الشرطي الصغير الذي يشاركنا المسؤولية، ادت الى انجاح الفكرة وتطبيقها على الواقع بالكورة، بحيث سترون قريبا هذا الشرطي وهو يرتدي البزة الشرطية في شوارع ومدارس الكورة.

وجاء تشكيل برنامج «الشرطي الصغير» بالكورة، لتحقيق تطبيق عملي لعمل الشرطي الصغير داخل أسوار المدرسة على كيفية التحقق من الجرائم والتعامل معها، وتنظيم حركة المرور أمام المدرسة بالتعاون مع قسم السير، وعمل زيارات ميدانية لمديرية الشرطة والاقسام التابعة لها والتعرف على طبيعة عمل كل منها، فضلا عن تدريب حركات المشاة.

ويشارك رئيس مركز امن الكورة الرائد نادر السوالمة ورئيس فرع الشرطة المجتمعية بشرطة غرب اربد الملازم اول محمد النمرات ورئيس فرع الارشاد الديني الملازم اول عمر بني مرعي والملازم اول ابراهيم بني عامر ومندوب الامن الوقائي، في اعطاء المحاضرات التوعوية للشرطي الصغير ليكون بمثابة النواة التي سوف تغير المجتمعات نحو الافضل.

ويرى العميد الخالدي أن مديرية الامن العام، تسعى وبشكل مستمر الى مواكبة التطورات المتسارعة التي يشهدها المجتمع، والى بناء علاقة متميزة تتسم بالتعاون والمحبة بين رجل الامن العام واطياف المجتمع، من خلال تعزيز وتفعيل مفهوم الشرطة المجتمعية والتركيز على عقد الدورات والمبادرات المجتمعية الهادفة.

ويعد مالك اكاديمية وروضة الصفوة الدولية ببلدة سموع شمال الكورة عبدالله المساعدة والمدير العام منير الشريدة، ومدير مدرسة دير ابي سعيد الاساسية للبنين وليد بني يونس، برنامج الشرطي الصغير سابقة متميزة ومقدرة لمدير شرطة غرب اربد، لما له من اثر ايجابي على سلوك الطلبة وصقل قدراتهم ومهاراتهم.

وقال حمزة، وافنان، وحسام «اننا سعداء وفخورون بالتحاقنا ببرنامج الشرطي الصغير، واننا ننتظر ان تعمم الفكرة وتطبق في كل مدارس وزارة التربية والتعليم، لنعمل سويا على تمتين مجتمعاتنا بالحب والتكافل والعلاقات الحميدة».