عمان - الرأي

جددت نقابة الصحفيين دعوة الصحفيين والمؤسسات الصحفية والإعلامية إلى الالتزام بقرارها السابق القاضي بمقاطعة كل أخبار فعاليات ونشاطات نقابة المعلمين، بعدما تكررت الإساءات التي تصدر عن النقابة ومنتسبيها بحق صحفيين وإعلاميين.

وتؤكد نقابة الصحفيين تضامنها ودعمها الكاملين للزميلة سرى الضمور عضو الهيئة العامة للنقابة والصحفية في صحيفة الرأي جراء الحجم الكبير والمستغرب والمستهجن من الإساءات التي طالتها لنشرها مادة صحفية تتعلق بنقابة المعلمين.

وقالت النقابة في تصريح صدر عنها أن حق الرد كفلة القانون، وكان الأولى بنقابة المعلمين أن ترسل ردا أو توضيحا للصحيفة عوضا عن الإساءات والشتائم التي كيلت من أعضاء في النقابة عبر مواقع التواصل الاجتماعي وعلى نحو يثير الاستغراب أن تصدر مثل هذه الإساءات عن معلمين يربون أجيال المستقبل.

ودعت النقابة الصحفيين والمؤسسات الصحافية الالتزام بقرارها مقاطعة أخبار نقابة المعلمين انتصارا لكرامة الصحفيين ومنع أيا كان أن يتطاول عليهم أو الإساءة لهم باي شكل من الاشكال.