عمان - الرأي

يقيم الاتحاد الأردني للجولف بطولة تنشيطية للفئات العمرية وذلك مساء غد في ميدان (الدرايفنغ رينج) في ملعب البشارات وذلك بمشاركة وصلت لغاية الان الى (25) لاعبا ولاعبة من الاعمار 6 سنوات لغاية 14 عاما ويهدف الاتحاد من إقامة مثل هذه الفعاليات الى اكتشاف وجوه ومواهب جديدة تكون قادرة على الاستمرار في التدريبات لتمثيل المنتخب الوطني في الاستحقاقات المقبلة.

وقسمت البطولة الى ثلاث فعاليات وهي مسابقة الضربات الطويلة والمتوسطة على اهداف , والضربات القصيرة على الحفر ,إضافة الى مسابقة الضربات القصيرة جدا وقد تم الزج في المسابقة بعدد من لاعبي المنتخب الوطني بهدف إعطاء البطولة طابعا أكثر تنافسية خاصة وان (17) مشاركا لم يحضوا بمشاركات في بطولات رسمية وهم من المنضمين حديثا الى ممارسة رياضة الجولف ويأتوا ضمن استراتيجية الاتحاد بتوسيع القاعدة وزيادة انتشارها خاصة للأطفال وطلاب المدارس

ويعتبر هذا النظام في المسابقة يطبق في جميع دول العالم المتقدمة في رياضة الجولف والذي يندرج في وضع الفئات العمرية في منافسات هادفة وتشبه الجوا التنافسي في البطولات الرسمية وتتسم بتقبله من قبل صغار السن لوجود عنصر التشويق اثناء الممارسة

ويشير المدير الفني للمنتخب الوطني العراقي عامر الحسن الى ان إقامة مثل هذه النشاطات من شأنه أن ينمي القدرات الذهنية والفنية للأطفال واعطائهم حافزا للمضي قدما في التدريبات مؤكدا الى ان رؤية الاتحاد في الاهتمام والتطوير لهذه الفئات سيكون له اثر إيجابي في المستقبل القريب.

وكان الاتحاد الأردني للجولف بدأ بمشرع جولف المدارس وخضع للتدريب اكثر من 1800 طالب وطالبة وتنظر اسرة الاتحاد الى ان البدء بأستقطاب الاعمار الصغيرة وفق أسس علمية ومدروسة سيحقق الفائدة المرجوة للجولف في المستقبل القريب إضافة الى اقامته معسكر وبطولة للناشئين في ملعب واحة ايلة في مدينة العقبة والتي لاقت نجاحا كبيرا ما شكل دافع للاتحاد لعقد بطولة مماثلة نهاية الشهر الحالي.