عمان - بترا

انخفضت حركة المغادرين الأردنيين إلى وجهات خارجية خلال عطلة العيد بنسبة 3 بالمئة مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2018، بحسب إحصائيات صادرة عن وزارة السياحة والأثار.

وقالت الوزارة في بيان اليوم الثلاثاء، إن الاحصائيات أظهرت ارتفاعاً كبيراً في إقبال الأردنيين على الوجهات السياحية داخلية، حيث بلغ عدد المواطنين الذين استفادوا من برنامج "أردننا جنة" في مرحلته الأولى منذ انطلاقه في نهاية شباط الماضي 35474 مواطناً بنسبة زيادة بلغت 300 بالمئة عن عام 2018.

كما بلغ عدد المواطنين المستفيدين من البرنامج خلال عطلة العيد 6507 مواطنين، في حين كانت الوجهات السياحية في عجلون والبحر الميت والبتراء هي الوجهات الأكثر طلباً.

وأظهرت الإحصائيات ارتفاعاً في أعداد القادمين للمملكة خلال فترة عيد الأضحى لعام 2019 بنسبة زيادة بلغت 42 بالمئة بمجموع زوار وصل إلى 144 ألف زائر، مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2018.

وأشار البيان إلى أن الاحصائيات أظهرت أن نسبة الأردنيين الذين غادروا إلى تركيا بلغت 25 بالمئة، وإلى مصر 7 بالمئة، مقارنة بالفترة ذاتها من عام 2018، في حين بلغ عدد المواطنين الذين غادروا إلى السعودية لأداء فريضة الحج 11641 مواطناً، بنسبة زيادة بلغت 11 بالمئة عن الفترة ذاتها من عام 2018، وانخفض عدد المسافرين لدولة الإمارات العربية المتحدة بنسبة 55 بالمئة.

وفيما يتعلق بنسب الإشغال في فنادق عمان والبحر الميت والبتراء والعقبة، فقد بلغت معدلات تراوحت بين 50 -55 بالمئة في عمان، و75 -90 بالمئة في البحر الميت، و85 -100

بالمئة في البترا و70 -85 بالمئة في العقبة.

وشهدت المواقع السياحية والأثرية زيادة في أعداد الزوار خلال فترة عيد الأضحى من عام 2019 حيث وصلت إلى 55800 زائر بنسبة زيادة بلغت 36 بالمئة مقارنة بفترة عيد الأضحى من عام 2018.

وقالت وزيرة السياحة والآثار مجد شويكة في البيان ذاته، إن الوزارة قامت بدعم وتطوير برنامج "أردننا جنة" ليتمكّن المواطنون من الاستفادة من الخدمات السياحية في المنشآت السياحية في المحافظات وفي العاصمة، مضيفة أن هذه البرامج تهدف إلى تعزيز مفهوم المجموعات السياحية ذات الكلف الأقل أثناء زيارة المواقع السياحية والأثرية.

وأشارت إلى أن الوزارة تعمل بالتعاون مع شركائها من القطاع الخاص على خفض كلف التشغيل في المنشآت الفندقية والمطاعم السياحية، لتكون بمتناول العائلة الأردنية على فترات العام، ولتكون بديلًا وطنياً عن السفر للخارج بغرض السياحة، سيّما في ظل توفّر الأمن والاستقرار والميزات الفريدة للمنتج السياحي الأردني.

ولفتت شويكة إلى أنه تم إجراء حوارات مستمرة مع جمعيات المهن السياحية ومع المستثمرين في قطاع الإيواء والمطاعم السياحية، لإقامة منشآت فندقية وسياحية ذات كلف تشغيلية منخفضة من فئة الثلاث نجوم في المحافظات، كجزء من الجهود التي تبذلها لمواجهة ارتفاع الطلب على السياحة في الخارج، بالإضافة إلى جهود تحسين تنافسية المنتج السياحي الأردني، وتطوير الخدمات السياحية في المواقع السياحية والأثرية المنتشرة في المحافظات، والاستمرار في إقامة المهرجانات السياحية في المحافظات.