الزرقاء - الرأي

شاركت جامعة الزرقاء بعدة زيارات تبادل أكاديمي ضمت عدداً من أعضاء هيئة التدريس وطلبة إلى الجامعة التربوية في كراكوف ضمن برنامج يراسموس لتبادل الأكاديمي.

ويوفر البرنامج الممول من الاتحاد الأوروبي دعم تنقل الطلبة لمدة فصل دراسي كامل و لأعضاء هيئة التدريس لغايات التدريس أو البحث العلمي أو الإشراف أو التدريب لفترات قصيرة بين الجامعات المتعاونة الأوروبية والجامعات من الدول المجاورة.

وهدفت الزيارات إلى التبادل الأكاديمي الذي يتيح للطرفين الاستفادة من تجارب الآخر وشارك من جامعة الزرقاء عضو هيئة التدريس في كلية تكنولوجيا المعلومات الدكتور عصام جبرين وعضو هيئة التدريس من كلية الهندسة التكنولوجية الدكتور طارق الحسن والطالبان حسن قطام وحسين ناصر من كلية تكنولوجيا المعلومات اللذان قاما بدراسة فصل دراسي كامل في الجامعة البولندية.

وحاضر الدكتور الحسن عن الطاقة الشمسية واهميتها كطاقة متجددة وقال إنها أصبحت محطّ الأنظار في تطوير الإنسان حول الطاقة النظيفة والمتجددة، فمنذ الثورة الصناعية ازداد الطلب بشكل هائل على أشكال الطاقة المختلفة، وأصبح الوقود الأحفوري هو الخيار الأول لدى الإنسان، إلّا أنّ المضار الذي يشكله هذا الوقود وعدم ديمومته أدت إلى النظر إلى مصادر أخرى للطاقة فكانت الطاقة الشمسية أولى هذه المصادر.

وقام الدكتور عصام جبرين بإعطاء أكثر من محاضرتين عن هندسة البرمجيات والتحديات الحالية وأسس البحث العلمي وطرقه، حيث ركز خلال محاضراته على نقل تجربة جامعة الزرقاء الناجحة في هذه المجالات، مؤكداً في الوقت ذاته أهمية هذا التبادل وآثاره الإيجابية التي تنعكس على جميع الأطراف المعنية.