عمان-الرأي

واصل المنتخب الوطني لكرة القدم تدريباته، بقيادة المدرب فيتال بوركلمانز، استعداداً لبدء تصفيات كأس العالم 2022، في الخامس من الشهر المقبل، بلقاء الصين تايبيه ضمن المجموعة الثانية، الى جانب مواجهتي ماليزيا وباراجواي ودياً.

واجرى المنتخب مساء امس تدريباً على ملعب الكرامة، مع تواصل غياب العديد من اللاعبين لارتباطهم مع انديتهم محلياً وخارجياً، بانتظار التحاقهم تباعاً خلال معسكر النشامى في كوالالمبور الاسبوع المقبل، في اطار التحضيرات للقاء ماليزيا ودياً 31 الجاري.

وتتواصل التدريبات اليومية للمنتخب مساءً على ذات الملعب، بانتظار التوجه الى ماليزيا فجر الاثنين القادم 26 آب، بقائمة تضم (18) لاعباً، قبل السفر الى الصين تايبيه في الاول من ايلول بـ28 لاعباً.

وعقب اللقاء الاول من التصفيات، يستعد المنتخب الوطني لخوض مباراة ودية في العاشر من الشهر المقبل بالعاصمة عمان امام باراجواي.

وكان الجهاز الفني للنشامى استدعى الحارس عبدالله الزعبي، الى جانب ثنائي "الاولمبي" هادي الحوراني ومحمد الزعبي، الى قائمة المنتخب التي شاركت مؤخراً في بطولة غرب آسيا التاسعة بالعراق، كما وجه الدعوة للمحترفين بالخارج عامر شفيع، ياسين البخيت، بهاء عبد الرحمن، موسى التعمري وبهاء فيصل، للانضمام للتجمع مع بدء ايام الفيفا المعتمدة مطلع ايلول.

يذكر ان المنتخب الوطني استقر ضمن المجموعة الثانية في التصفيات المشتركة المؤهلة الى كأس العالم 2022 ونهائيات آسيا 2023، الى جانب استراليا والصين تايبيه والكويت ونيبال.

ويبدأ المنتخب الوطني مشواره في التصفيات بلقاء الصين تايبيه، ثم يستقبل الكويت ونيبال على التوالي في 10 و15 تشرين الاول بالعاصمة عمان.

ويستكمل النشامى طريقه في التصفيات 14 تشرين الثاني بلقاء استراليا في عمان، ثم استضافة الصين تايبيه بعد خمسة ايام، على ان يتوقف المشوار حتى 31 اذار من العام القادم بلقاء الكويت خارج القواعد، ثم نيبال 4 حزيران قبل مواجهة استراليا في سيدني 9 من الشهر ذاته