عمان - الرأي 

تضمنت الحملة العربية الرابعة للعام الحالي للبرنامج الاردني لسرطان الثدي، تدريب مثقفات صحيّات عربيات حول سرطان الثدي وبناء السلوك المجتمعي نحو الكشف المبكر عن السرطان.

و يهدف التدريب، الذي يعد الأول من نوعه عربيا، إلى توحيد الجهود من خلال توحيد الرسائل التثقيفية الخاصة بسرطان الثدي في المنطقة العربية وطرق إيصالها بفاعلية لتغيير سلوك الأفراد والمجموعات نحو تبني سلوك الكشف المبكر عن السرطان كنمط حياة.

وتهدف الورش التدريبية إلى تعريف المثقفات الصحيات على مبدأ التسويق الاجتماعي، وتبعاً له تم وضع خطة وصول عربية مشتركة مع أدوات تقييم ومتابعة مناسبة ليتم قياس مدى نجاح النشاطات التثقيفية والفعاليات التوعوية.

و استهدف التدريب مثقفات صحيّات من المؤسسات والجمعيات المعنية بالتوعية عن سرطان الثدي وطرق الكشف المبكر عنه، بالإضافة الى ضباط الارتباط من الدول المشاركة المعنين في تخطيط وتنفيذ أنشطة الوصول المجتمعي، كما تناول التدريب مواضيع متنوعة تخص الكشف المبكر عن سرطان الثدي، مهارات الإتصال الخاصة بتعديل السلوك، مبدأ التسويق الإجتماعي وخطة الوصول المجتمعي، التقييم و القياس لخطة الوصول المجتمعي بالإضافة الى التطبيقات العملية.