عمان - سيرين السيد

إنطلقت امس فعاليات «سوق عنبر» الأول في عمان والذي يقدم تجربة ثقافية حقيقية تعكس تراث الأردن وتقاليده وتطلعاته المستقبلية لتستمر فعالياته على مدار العام.

وجاء اسم «العنبر» من الحجر المشهور بجماله الطبيعي وألوانه، لإضفاء لمسة روحانية متميزة للفكرة الشاملة للسوق.

وقالت المدير التنفيذي لشركة I Jordan المنظمة للسوق لانا السقا إن «سوق عنبر» يسهم في تعزيز التراث الأردني، ويقع في قلب مدينة عمان في منطقة الشميساني، وسيكون منصة مفتوحة وموثوقة لجميع الحرفيين والبائعين المتخصصين وأصحاب المشاريع الصغيرة، وكل الذين يرغبون في عرض منتجاتهم من جميع أنحاء الأردن.

وتابعت السقا «يأمل السوق أن يؤسس لقاعدة مستدامة لدعم البيئة الاقتصادية وتعزيز الفرص للنساء والشباب في الأردن لإظهار مواهبهم التجارية وروح المبادرة، وإتاحة الفرصة لهم للانخراط في سوق العمل ليشكل بذلك مصدر دخل، بالإضافة إلى أنه يفتح المجال لتبادل العلاقات مع جميع المحافظات من مختلف مناطق الأردن لإشراكهم في الأعمال والترويج لمنتجاتهم».

وبينت انه تم إنشاء السوق في الهواء الطلق وسيكون مقصداً للمواطنين والزوار من السياح والمغتربين، إضافةً إلى أنه سيفتح المجال لاستخدام مساحاته للفعاليات والعروض المختلفة خلال أيام الأسبوع. ويفتح «سوق عنبر» أبوابه كل يوم جمعة وسبت من كل أسبوع وعلى مدار العام.