الرأي - رصد

هطلت أمطار غزيرة على عدة أحياء في إسطنبول اليوم السبت وغمرت المياه البازار الكبير التاريخي في حين قال مسؤولون إن شخصا لقي حتفه في المدينة.

وبدأ هطول الأمطار في وقت مبكر من اليوم السبت، على أجزاء من إسطنبول ثم اشتدت مع حلول الظهر، بحسب تقارير محلية تركية.

وأظهرت صور التقطت من أجزاء من البازار الكبير، أصحاب المتاجر يخوضون في المياه ويحاولون رفعها من داخل متاجرهم ومن الطرقات.

كما تظهر اللقطات المياه تتدفق من فتحة في جدار إلى البازار إضافة إلى بالوعة تركت مفتوحة لتصريف مياه الأمطار.

وقال المتحدث باسم مجلس بلدية اسطنبول على موقع "تويتر"، إنه تم العثور على جثة مشرد بمنطقة أون كاباني في الجانب الأوروبي من المدينة، مشيرا إلى أنه لقي حتفه بسبب الفيضانات.

وقال مركز تنسيق مواجهة الكوارث في مجلس بلدية اسطنبول، إن المياه غمرت عدة طرق في أنحاء المدينة، بينها أجزاء من الطريق الذي يمر بشواطئ حي بكركوي، وجزء من أحد الطرق السريعة الرئيسية بالمدينة.

وقال المركز إن الأمطار هطلت بمعدل 114 كيلوغراما على كل متر مربع في حي الفاتح حيث يوجد البازار الكبير وحي أون كاباني.