الرأي - وكالات

توفي الممثل الأمريكي بيتر فوندا، الذي لعب دور البطولة في الفيلم الكلاسيكي "إيزي رايدر" إلى جانب الممثل دينيس هوبر، عن عمر ناهز ال 79 عاماً، حسبما أفاد متحدث باسم عائلة الممثل الشهير يوم الجمعة.

وأضاف المتحدث "نشعر بحزن عميق أن نشاطركم نبأ وفاة بيتر فوندا".

وتوفي فوندا صباح الجمعة في منزله بمدينة لوس أنجليس الأمريكية وهو محاط بأسرته.

وتبين أن سبب الوفاة هو فشل الجهاز التنفسي جراء الإصابة بسرطان الرئة.

وقالت أسرة الممثل في بيان: "في واحدة من أكثر اللحظات حزناً في حياتنا، لا يمكننا إيجاد الكلمات المناسبة للتعبير عن مدى الألم في قلوبنا. ونحن ننفطر حزناً، نطالبكم باحترام خصوصيتنا".

وأضافت الأسرة: "وبينما ننعي فقدان هذا الرجل اللطيف والكريم، نتمنى أيضاً أن يحتفي الجميع بروحه التي لا تقهر وحبه للحياة".

وولد فوندا في مدينة نيويورك، وهو ابن نجم الشاشة الأسطوري هنري فوندا ونجمة المجتمع في نيويورك فرانسيس سيمور بروكاو وشقيق الممثلة جين فوندا.

وذاع صيت فوندا بعد ظهوره في الفيلم الكلاسيكي الشهير "إيزي رايدر" إلى جانب كل من دينيس هوبر وجاك نيكلسون، حيث يروي الفيلم قصة قيام الثلاثي برحلة عبر الولايات الأمريكية مستقلين دراجة نارية معدلة.

وشارك فوندا في إنتاح وكتابة سيناريو فيلم "إيزي رايدر"، الذي تم ترشيحه لنيل جائزة أوسكار أفضل نص سينمائي أصلي.

كما صنع فوندا لنفسه اسماً في عالم الإخراج بإخراجه فيلم "ذا هايرد هاند" في عام .1971

وتم ترشيح الممثل الأمريكي الراحل لجائزة أوسكار أفضل ممثل عن فيلم "يوليز جولد" في عام .1998