الطفيلة - أنس العمريين

أطلق فريق جيل النهضة في جامعة الطفيلة التقنية، مبادرة لجمع التبرعات من أجل شراء الأضاحي في العيد، وتوزيعها على الأسر الفقيرة، الأمر الذي لقي استحساناً لدى مواطنين بادورا إلى تقديم التبرعات للفريق.

وقال الطالب في قسم الهندسة المدنية في السنة الخامسة راضي محمود

لـ الراي ، إن فريق جيل النهضة اختار اسم «قُربى» للمبادرة التي اطلقوها خلال عيد الأضحى، والتي قامت على جمع التبرعات من المجتمع المحلي، وشراء (50) أضحية وتوزيعها على (330) أسرة محتاجة في الطفيلة، بمقدار (2) كيلو ونصف لكل أسرة، من خلال التواصل مع صندوق زكاة الطفيلة واعضاء فريق المبادرة وبعض المدرسين في الجامعة، الذين حصروا اعداد المحتاجين وطريقة الوصول الى اماكن سكناهم.

واشار الطالب غسان اليازوري، وهو أحد اعضاء فريق جيل النهضة، إلى أن مبادرة «قُربى» في عامها الأول، تطمح في المرات المقبلة الى توسيع نطاق عملها لتشمل توزيع كافة المساعدات من مواد تموينية وملابس واحذية على المحتاجين، كنوع من رد الجميل لأهل الطفيلة الذين يستقبلون الطلبة من خارج المحافظة بكل ود واحترام وتقدير.

وبين اليازوري أن المبادرة التي انطلقت بالتعاون مع ادارة جامعة الطفيلة التقنية، وتم الترويج لها عبر مواقع التواصل الإجتماعي، لاقت استحساناً من أهل الخير، الذين بادورا إلى تقديم المبالغ المالية وبعض رؤوس الماشية، والتي وصلت إلى (50) أضحية، وتوزيعها على محتاجيها في مناطق المحافظة، بغية ادخال الفرحة والبهجة على الاسر التي لم تتمكن من شراء أضحية العيد.

ولفت إلى أن فريق جيل النهضة الذي انشئ قبل عامين وباشر اعماله في الجامعة، يهدف الى تقديم الخدمة للطلبة داخل الجامعة وللمجتمع المحلي، وينتسب له ما يزيد على (100) طالب وطالبة، يركز من خلال أنشطته على الجوانب الثقافية والأكاديمية والرحلات العلمية، مع التركيز على مواهب الطلبة الثقافية والرياضية.