قررت جامعة غولدسميث في لندن منع لحم الأبقار في حرمها بغية مكافحة التغير المناخي، ما سيحرم الطلاب من الهامبرغر وغيرها من الأطباق التي تحوي هذه اللحوم.

وأعلنت الجامعة الواقعة في جنوب غرب لندن في بيان أن قرار منع بيع كل المنتجات التي تحوي لحم البقر سيدخل حيز التنفيذ في متاجر الحرم عند بدء الموسم الدراسي في أيلول، إذ أن تربية الأبقار متهمة باستهلاك كمية كبيرة للمياه وتقف وراء قطع أشجار غابات.

وحددت الجامعة لنفسها تحقيق الحياد على صعيد الكربون بحلول العام 2025 وهي ستفرض غرامة قدرها 10 بنسات على القناني البلاستيكية والأكواب الأحادية الاستخدام.

وأوضحت مديرة الجامعة الجديدة التي تسلمت منصبها في آب: "لا يمكن تجاهل الدعوات العالمية المتنامية لتولي المنظمات مسؤولياتها بجدية للجم التغير المناخي. الموظفون والطلاب (...) عازمون على المساهمة في التغيير الجذري الضروري لخفض بصمتنا الكربونية بشكل جذري وبأسرع وقت ممكن". (النهار اللبنانية)