قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب الثلاثاء ان الاستخبارات الأميركية حذرت من أن الصين ترسل قوات إلى حدود هونغ كونغ، داعيا إلى الهدوء وسط تصاعد الاحتجاجات المناهضة للحكومة في المدينة الصينية التي تتمتع بحكم ذاتي.

وكتب على تويتر "ابلغتنا استخباراتنا بأن الحكومة الصينية ترسل قوات إلى الحدود مع هونغ كونغ. يجب أن يبقى الجميع هادئين وسالمين".

وجاء ذلك فيما شل المحتجون مطار هونغ كونغ لليوم الثاني على التوالي في تحد لزعماء المدينة.

وبثت الحكومة الصينية ووسائل التواصل الاجتماعي في وقت سابق تسجيل فيديو لقوات الأمن تتجمع على الحدود مع هونغ كونغ التي تشهد احتجاجات منذ عشرة أسابيع.

ونشرت صحيفتا "غلوبال تايمز" وبيبولز ديلي" تسجيل فيديو مدته دقيقة لصور لناقلات جنود مدرعة يبدو أنها متوجهة إلى شينزين المحاذية لهونغ كونغ.

وتظهر في الفيديو أكثر من عشرين ناقلة جنود تمر في مدينة غوانغزهو الجنوبية، وحاملات جنود أخرى تغادر مقاطعة فوجيان الشرقية.

وقال هو شيجين رئيس تحرير مجلة "غلوبال تايمز" الحكومية على مواقع التواصل الاجتماعي أن التواجد العسكري هو مؤشر على أنه إذا لم يتحسن الوضع في هونغ كونغ فإن الصين ستتدخل.

وفي تصريح للصحافيين في موريستاون في نيوجرسي، قال ترامب ان الوضع في هونغ كونغ التي شهدت خروج ملايين الناشطين المناهضين للحكومة "حساس جدا .. وآمل أن يحل سلمياً وأن لا يلحق الأذى بأحد ولا يسقط أحد قتيلا". (أ ف ب)