عمان - الرأي

أشهرت الكاتبة الأردنية رولا صبيح روايتها «حياة بعد الموت»، والتي صدرت مؤخراً عن الدار العربية للعلوم ناشرون، في حفل اقيم أول من أمس الأحد في رابطة الكتاب الأردنيين، ونظمته لجنة القصة والراوية. وتخلل الحفل قراءة نقدية للكاتب أحمد الغماز.

وتحدثت الروائية الأردنية رولا صبيح عن تداعيات اللجؤ وعواقبه من خلال تناولها قصص لاجئين سوريين يعيشون في المهجر، حيث قامت بدمجها مع قصة البطلة التي عاشت عقود طويلة في المهجر، كما كشفت الكاتبة الغطاء عن الأسباب السياسية والاجتماعية المتسببة في اقدام هؤلاء اللاجئين لهجرة وطنهم، وناقشت بشفافية نتائج ذلك اللجؤ على تلك العائلات المهاجرة.

لاقت رواية حياة بعد الموت نجاحاً في لبنان ودول الخليج والمغرب العربي وبين الجاليات العربية في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث قامت الكاتبة رولا صبيح بعقد عدة ندوات لمناقشة الرواية. وكانت الكاتبة صبيح اصدرت روايتها الأولى عام ٢٠١٦ بعنوان «سندس».